شموع الأساتذة تنير سماء مراكش في ثالث أيام الإحتجاجات التصعيدية

حرر بتاريخ من طرف

تحدّى الأساتذة المتعاقدون أحوال الطقس التي تخيم على مراكش الملبدة سماءها بالغيوم، ونزلوا ليلة الخميس سابع مارس الجاري، في مسيرة احتجاجية حاشدة حاملين الشموع ومرددين شعارات غاضبة تندد بالسياسة الحكومية في مجال التعليم وتطالب بإسقاط نظام التعاقد.

وقد لبى الأساتذة والأستاذات نداء التنسيقية الجهوية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بجهة مراكش أسفي، وتقاطروا بالمئات على ساحة الحارثي التي انطلقوا منها في مسيرة نوعية جابت شارع محمد الخامس قبل العودة أدراجها إلى حيث الإنطلاقة.

ورفع الأساتذة في ثالث أبام احتجاجاتهم التصعيدية التي يخوضونها على مستوى الأكاديميات الجهوية، شعارات تندد بالتعاقد الذي يصفونه بكونه فرض عليهم، وتطالب بإسقاطه وإدماجهم أسوة بزملائهم في المنظومة التعليمية.

ويشار إلى الإحتجاجات الجهوية التي يخوضها الأساتذة المتعاقدون ستتلوها احتجاجات على المستوى الوطني بالعاصمة الرباط.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة