شك في خيانتها مع خليجيين.. ولد المراكشية يقتل خليلته بسبب سهرة

حرر بتاريخ من طرف

أحالت الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية الأولى بالرباط، على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف، بارون المخدرات الشهير بـ “ولد المراكشية”، بتهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، بعدما طعن فتاة حسناء تقطن بجوار بيته بحي الملاح بالمدينة العتيقة بسكين، ليلة الاثنين الماضي، كما انهال عليها بعصا، ما تسبب في وفاتها فور نقلها إلى قسم العناية المركزة بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا.

وكشف مصدر مقرب من الأبحاث أن الضابطة القضائية أوقفت الجاني، أثناء محاولته الفرار ليلة الاثنين الماضي، بعد ارتكابه الجريمة الوحشية، كما انتقل فريق من الشرطة العلمية والتقنية إلى مسرح الجريمة للقيام بالمعاينة.

وأظهرت التحريات التي باشرها فريق من الفرقة الحضرية السادسة للشرطة القضائية، أنه كان يعشق الحسناء الهالكة، وكانت على علاقة عاطفية معه، وبلغ إلى علمه أنها كانت في سهرة مع خليجيين، في الآونة الأخيرة، ما دفعه إلى ارتكاب جريمة قتل في حقها انتقاما من خيانتها له، مضيفا أنه بلغ إلى علمه مرافقتها أشخاصا آخرين، بعد رمضان، وأن غيرته دفعته إلى تصفيتها جسديا.

ونقلت يومية “الصباح” عن المصدر نفسه، أن البارون الذي له سوابق عديدة في الاتجار بالمخدرات، وكان يتخذ من حي الملاح وكرا له في توزيع الممنوعات، اعترف بالجريمة المقترفة وبمحاولته الفرار نحو وجهة مجهولة، مشيرا إلى استعماله سكينا وعصا في قتل الضحية.

وأمرت النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بإيداع الجثة رهن مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا من أجل إجراء تشريح طبي عليها للتأكد من الأسباب الحقيقية للوفاة، فيما أحيل الجاني على قاضي التحقيق لمواصلة استنطاقه في الاتهامات المنسوبة إليه في القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وأمر بإيداعه رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالعرجات 1، فيما سلمت إدارة المستشفى المذكور الضحية إلى عائلتها لدفنها.

وحسب المعلومات التي استقتها “الصباح” باستئنافية الرباط، الخميس الماضي، فقد كان الموقوف يفرض ما يشبه حظر تجول بحي الملاح، ويستعرض عضلاته على أبناء الحي، وسبق أن اعتدى على أشخاص بأسلحة بيضاء، وكان يجبر فتيات على مرافقته تحت الإكراه، وتورط عدة مرات في قضايا تتعلق بحيازة المخدرات والاتجار فيها، وقضت في حقه محاكم مختلفة بعقوبات متفاوتة المدد قضاها بالسجن المحلي السابق بسلا.

ويحتمل أن يشرع قاضي التحقيق في استنطاق الجاني في الأيام القليلة المقبلة في التهمة المنسوبة إليه، وتتنصب عائلة الهالكة طرفا مدنيا في الموضوع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة