شقيقة معتقل لدى البوليساريو تتوعد قياديين بالتصفية‎

حرر بتاريخ من طرف

شنت شقيقة أحد المعتقلين الأربعة القابعين بسجن الذهيبية في مخيمات تندوف، هجوما لاذعا على قيادة جبهة البوليساريو، بعد تدهور حالة أخيها الصحية والمضاعفات التي يعانيها منذ إعتقاله.

وإستنكرت المتحدثة في تسجيل صوتي تحصلت عليه “كشـ24” المعاملة اللاإنسانية التي قوبل بها شقيقها والمعتقلين الثلاثة لدى جبهة البوليساريو، مطالبة بإطلاق سراحهم على الفور دون قيد أوشرط، متهمة جبهة البوليساريو بالإستقواء على الضعفاء وإستلهام سياسة ظالمة في حق ساكنة مخيمات تندوف.

وتوعدت المتحدثة بحرقة في التسجيل الصوتي قيادة جبهة البوليساريو بالتصفية الجسدية في حالة المساس بحياة شقيقها المعتقل، محملة إياها مسؤولية وقوع أي مكروه لهم، مميطة اللثام عن سلسلة تجاوزات في حق السجناء من قبيل المعاملة اللانسانية، متهمة قيادة البوليساريو بالإختلاس وممارسة القبلية في حق ساكنة مخيمات تندوف.

وطالبت المتحدثة بمحاكمة قيادة جبهة البوليساريو على غرار قيادات سياسية في الجزائر وتحويلهم على السجن نتاجا لما إقترفوه في حق الأبرياء والمدنيين من ظلم واضح بعد الإستقواء عليهم بالجنود وتعذيبهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة