شغّيلة البنك الشعبي تستعد للإحتجاج ردا على تجاهل مطالبها

حرر بتاريخ من طرف

دعت النقابة الوطنية لمجموعة البنك الشعبي مراكش بني ملال، المنضوية تحث لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، المستخدمين المنخرطين بها للاستعداد للمحطات النضالية التي يخولها القانون، والمزمع اتخاذها في الأيام القليلة القادمة بتنسيق مع المكتب الوطني للنقابة الوطنية لمجموعة البنك الشعبي.

وبعد تثمينها الالتزام اللامشروط للشغيلة، أكدت النقابة في بيان توصلت “كشـ24″ بنسخة منه، على مشروعية مطالب الشغيلة المذكورة، داعيا للوحدة والتضامن واليقظة لحماية الحقوق وإغناء المكتسبات.

وتأتي هذه الخطوات وفق المصدر ذاته،  بعد انعدام تجاوب الجهات المسؤولة والاستمرار في نهج سياسة التجاهل وخرق القانون وعدم الاستجابة لمطالب النقابة، واصفا الوضع داخل المؤسسة بـ”الخطير” والذي يهدد السلم الاجتماعي، وفق تعبير البيان.

ودعا البيان ذاته، الجهات المعنية بالأمر، إلى تحمل مسؤولياتهم في تصحيح الاختلالات القائمة وتجاوز ما تتعرض له الشغيلة من حيف والإجهاز على الحقوق والمكتسبات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة