شعارات حقوقيين بمراكش تفضح واقع التراجعات والاثار السلبية لجائحة كوفيد 19

حرر بتاريخ من طرف

نظمت الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع المنارة مراكش وقفة جماعية شارك فيها ما يقارب 200 شخص من المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان تخليدا للذكرى 72 لاعلان العالمي لحقوق الانسان ، امام اتصالات المغرب بشارع محمد الخامس بجليز تحت شعار : حقوق الانسان غير قابلة للحجر.

ولقد عكست الشعارات اجواء الجائحة واثارها السلبية على مجال الحقوق بكل اجيالها والحريات، وايضا الجوانب المرتبطة بالحقوق الاجتماعية من صحة وتعليم وشغل وسكن، والمستوى المعيشي الضامن للكرامة الانسانية،
خاصة وأن مراكش كمدينة سياحية فقدت الكثير من المقومات الاقتصادية، حيث عمت الازمة في القطاعات المرتبطة بالنشاط السياحي.

كما عبرت الجمعية من خلال تصريحها عن دعم للاطر الصحية ونساء ورجال التعليم والشغيلة في مواقع الانتاج، وطالبت بالتعاطي الجدي للمسؤولين بانقاذ المدينة وضمان تكافؤ الفرص في التعليم، والتكفل بالمصابين بالفيروس وعدم تركهم لجشع القطاع الخاص، ودعت الى انقاذ القطاع السياحي وايجاد بدائل لضمان الدورة الاقتصادية بالمدينة.

ولم يفت الجمعية ومعها المحتجون في الوقفة الاحتجاجية التي مرت في اجواء سليمة التذكير بمحنة الصحافة وحرية الرأي والتعبير ومعتقلي الحركات الاجتماعية، اضافة الى حقوق الطفل امام استفحال ظاهرة العنف الجسني في حقهم، وقضايا المرأة التي اصبحت تعاني اكثر من العنف و الإقصاء الاجتماعي في ظل الجائحة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة