شبكة للدعارة الافريقية تقض مضجع ساكنة إقامة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تعاني ساكنة إقامة فن البيت العتيق بمراكش، من إنتشار بعض المظاهر والتصرفات المشينة لبعض مكتري الشقق، خصوصا من أصول إفريقيا جنوب الصحراء.

وتسود حالة من الاستياء في اوساط الساكنة بسبب الحركة الغير إعتيادية ببعض الشقق التي يتم إستعمالها كأوكار للدعارة حيث تشهد توافدا مستمرا لعدد كبير من الذكور و الإناث يخرجن شبه عاريات دون مراعاة لحرمة بيوت الساكنة، بالإضافة إلى السكر العلني والسهرات الليلية الصاخبة وإحداث ضجيج في أوقات متأخرة من الليل.

كما سجلت الساكنة إرتفاع في عدد حالات السرقة بالإقامة مما أصبح يهدد سلامة السكان، رغم محاولات لثني المعنين بالأمر للتراجع عن تصرفاتهم، غير أنهم  واصلوا سلوكهم و ذهب الأمر إلى التهديد بالتصفية الجسدية في حق رئيس مكتب إتحاد ملاك الإقامة مما دفع الساكنة إلى تقديم شكاية في الموضوع إلى كل من و كيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بمراكش و باشا رئيس منطقة الحي المحمدي وقائد ملحقة رياض السلام.

وتستنكر ساكنة الإقامة هذه التصرفات التى أصبحت تهدد سلامتهم و سلامة أبنائهم وتشوه صورة وسمعة إقامتهم و تحرمهم من العيش في هدوء و سلام مشيرة انه في حالة عدم تدخل الجهات المعنية لرفع هذا الضرر فإنها ساكنة الإقامة الذين يقطنون ب 400 شقة سيلجؤن إلى خطوات أخرى أكثر تصعيدا حسب تعبير أغلبيتهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة