شباط يشهر ورقة اختلالات تدبير ممتلكات حزب الاستقلال في وجه البركة

حرر بتاريخ من طرف

قال حميد شباط، وهو يوجه مدفعيته الثقيلة، مساء اليوم الاثنين، تجاه نزار البركة، الأمين العام الحالي لحزب الاستقلال، في بث فايسبوكي مباشر، إنه هو من شيد المقر الجديد للحزب الذي دشنه البركة. واتهمه بتبخيس إنجازاته عندما كان أمينا عاما للحزب والتنكر لتاريخه. وقال إن المقر فيه خمس طوابق. وأشار إلى أن الاعتراف بالجميلة فضيلة.

وتحدث عن اختلالات في مقر طنجة، بطابقين، على أن يتم تحويل طابقين لفائدة الطالبات الوافدات من العالم القروي، لاحتضانهن وتكوينهن داخل الحزب، لصنع قيادات المستقبل وتجنب تحكم العائلات في حزب الاستقلال. لكنه تم كراء هذه الطوابق بـ2000 درهم، مع العلم أن هناك من قدم مليوني سنتيم من قادة للحزب لكراء هذا المقر. وذهب إلى أن التغيير الحقيقي هو المساهمة في الإنجازات وزيادة المقرات والممتلكات. واعتبر بأن التغيير يكون للأحسن، وليس للأسوأ، كما هو الوضع في الوقت الراهن في حزب الاستقلال.

واستعرض شباط معطيات عن مقرات تم إنجازها في الخميسات والفقيه بنصالح وقلعة السراغنة والرباط بثلاث مقرات جديدة. وذكر بأن الهدف هو أن تكون للحزب ممتلكات، وأن تكون له ميزانية خاصة.

ورفض العودة إلى ملابسات المؤتمر الـ17، مؤكدا على أنه دفن الماضي. وتحدث على أنه الأمين العام الوحيد الذي نجح في انتخابات شفافة. وعندما ظهرت النتائج في المؤتمر الأخير، رفض الطعن رغم إلحاح أنصاره.

وتطرق، في السياق ذاته، إلى وضعية مطبعة الرسالة التي وجدها بـ10 ملايير سنتيم من العجز. وتمسك بتصحيح الوضع. ونجح في هيكلتها، وبين عشية وضحاها تم بيع المطبعة. وتم بيع الآلات لشركة آخرى وبأثمنة تطرح علامات استفهام. وتم كراء مقر جديد، وأعلنت القيادة الحالية للحزب على أنها أصبحت عاجزة حتى عن تسديد سومة الكراء. كما تحدث عن اختفاء بعض وثائق الممتلكات، كما هو الشأن بالنسبة لقطعة أرضية في ملكية الحزب بالرباط.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة