سلطات مراكش تفكك ورش أشغال بعد اعتقال منقبين عن كنز

حرر بتاريخ من طرف

تسبب التنقيب عن كنز بالقرب من السور التاريخي لمراكش على مستوى باب العودة السعدية، في توقيف الاشغال التي كانت تقوم بها شركة، بعد تورط نجل المشرف عن الاشغال، في التنقيب عن الكنز رفقة ثلاثة اشخاص آخرين مستغلا الاشغال المذكورة.

وحسب مصادرنا، فقد انتقلت السلطات المحلية قبل قليل من صبيحة يومه الاثنين 6 يناير، لعين المكان وابلغت المشرفين عن الاشغال بقرار ولائي بوقف الاشغال، وتمت مباشرة عملية ازالة كل ما يتعلق بالشركة من المكان، خصوصا وأن الورش تحول ليلة امس لمسرح عن التنقيب على كنز مفترض.

وكانت السلطات المحلية التابعة للملحقة الادارية باب قشيش بمراكش، قد تمكنت ليلة أمس الاحد 5 يناير من احباط محاولة استخراج كنز من داخل تاورش الاشغال المتواجد بجانب باب “العودة السعدية، حيث تم ضبط اربعة اشخاص لاذ احدهم بالفرار وهم يقومون بعملية حفر بحثا عن كنز بورش الاشغال المحاذي للسور التاريخي، بايعاز من ابن المشرف على الورش المذكور وفق تصريحهم .

وقد تم اشعار مصالح الدائرة الامنية الثالثة الذين حضروا الى عين المكان رفقة ممثل النيابة العامة، وتمت معاينة الحفرة موضوع عملية التنقيب عن الكنز، وتم حجز آليات الحفر وسيارة من نوع فورد بيكوب من طرف العناصر الامنية، واقتياد الاظناء الثلاثة الى مقر الدائرة الامنية الثالثة لتعميق البحث، والقيام بالمتعين في حقهم، قبل احالتهم على الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، في الوقت الذي تم فيه وضع السيارة المحجوزة بالمستودع البلدي.

  

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة