أخيرا.. سلطات أولاد حسون تحدّد تاريخ هدم بناية مشيدة على طريق عام

حرر بتاريخ من طرف

وجّه قائد قيادة أولاد حسون بتراب عمالة مراكش مراسلة إلى كل من والي جهة مراكش آسفي وعامل عمالة مراكش (قسم التعمير والبيئة) وقائد القيادة الاقليمية للوقاية المدنية بمراكش، والقائد الجهوي للدرك الملكي بمراكش والقائد الاقليمي للقوات المساعدة بمراكش والمندوب الجهوي للإنعاش الوطني بمراكش والمدير الجهوي للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب والكهرباء بمراكش من أجل إيفاد من يمثلهم ضمن لجنة الإشراف على عملية الأمر بالهدم الصادرة عن السلطة المحلية في حق “ن.ا” بدوار الجديد ملاح وذلك يوم غد الثلاثاء 20 أبريل الجاري.

وتأتي هذه المراسلة التي اطلعت عليها كشـ24 تطبيقا للمقتضيات القانونية الجاري بها العمل في التعمير، لاسيما الدورية المشتركة عدد 07 -17 بشأن تفعيل مقتضيات القانون رقم 66.12 المتعلق بمراقبة وزجر مخالفات في مجال التعمير والبناء وخاصة أحكام المادة 68 منه بخصوص أوامر بالهدم.

وسبق لمواطن من ساكنة دوار اولاد ازناكية بجماعة وقيادة اولاد حسون بمراكش، أن وجّه شكاية لوالي جهة مراكش آسفي كريم قسي لحلو، حول موضوع عدم تنفيذ قرار هدم صادر في بداية 2020.

ويتعلق الامر وفق الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، بقرار هدم صادر بعد اقتطاع جزء من الطريق العمومي، وإضافته لمنزل على طول 10 أمتار طولا، ومترين عرضا بما فيه واجهة المشتكي.

واشارت الشكاية، أن القرار كان قد صدر بناء على محضر اللجنة التقنية المختلطة التي خرجت الى عين المكان، بتعليمات من والي الجهة، و الذي تضمن الخروقات المرتكبة في حق الملك الخاص والملك العمومي. والمخالفة لقانون التعمير.

واضافت الشكاية انه بالنظر لتزامن مسطرة التنفيذ مع قيود الحجر الصحي، فقد تعرض قرار الهدم للتجميد، الامر الذي اعتبره أصحاب المنزل المخالف فرصة لاستكمال الاشغال في الواجهة المنشأة فوق الطريق العام.

واشارت الشكاية ان الطريق الذي تم الترامي عليه يعتبر المنفذ الرئيسي لمجموعة من الاقطاب الحضرية والقروية كسيدي رحال ايت اورير اوريكة و في جميع الاتجاهات، ويعرف مرورا مكثفا لمختلف وسائل النقل، مما يشكل تهديدا لسلامتهم بسبب عرقلة حركة السير مما يستدعي تدخلا عاجل.

وذكرت الشكاية ان الوالي قسي لحلو تفاعل بشكل ايجابي بشأن الواقعة، وراسل السلطة المحلية باولاد حسون عدة مرات، كما قام المشتكي بتوجبه مجموعة من الشكايات والمراسلات لتنفيذ القرار وتحرير الملك العام، الا أن الامر لا زال معلقا في انتظار تدخل جديد وحازم من والي الجهة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة