عاجل: ابتدائية مراكش تصدر أحكامها في حق الجزائريين المتورطين في إهانة المغاربة

حرر بتاريخ من طرف

اصدرت المحكمة الابتدائية بمراكش قبل قليل من مساء يومه الاربعاء 21 أبريل، حكمها في قضية الفنانيين الجزائريين المتابعين في مراكش، على خلفية تورطهما في نشر مقطع فيديو ظهرا خلاله وهم يوجهان إهانات للمرأة المغربية، ولأطفال وصفوهما بأبناء زنا من علاقات مع مومسات مغربيات مقابل 100 درهم،

وقضت المحكمة في حق الفنانيين الجزائريين المتابعين في حالة اعتقال منذ بداية الشهر الجاري بسنة سجنا نافذا للفنان الجزائري سامي فؤاد المهدي، و 8 اشهر سجنا نافذا للفنان الجزائري الفرنسي محمد ابراهيم بوهلال، وغرامة 500 درهم لكل واحد منها، وذلك رغم حصولهما على تنازل ذوي الاطفال الذين ظهروا في الفيديو.

وقد تمت متابعة المعنيين من أجل تهم تضمنت تسجيل وبث صور اشخاص دون موافقته وبث وتوزيع تركيبة صور اشخاص دون موافقتهم وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة بقصد التشهير بهم والمس بالحياة الخاصة بهم والتغرير بقاصرين يقل سنهم عن 18سنة والمشاركة في ذلك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة