سقوط تركي وزوجته المغربية في قضية نصب واحتيال باسم شبكة للتسويق الهرمي

حرر بتاريخ من طرف

أوقفت عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة فاس، يوم أمس الأربعاء 07 شتنبر الجاري، مواطنا تركي الجنسية وزوجته المغربية، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال عن طريق إنشاء ما يسمى بشبكات التسويق الهرمي.

وذكرت المصادر بأن الأسلوب الإجرامي الذي يتبعه المشتبه بهما يتمثل في استدراج مجموعة من الضحايا، خصوصا من فئة النساء، وتقسيمهم على شكل مجموعات هرمية يتم إنشاؤها على تطبيق التراسل الفوري “واتساب”، مع دعوتهم للمساهمة بمبالغ مالية على أساس جني أرباح وهمية بشكل آني من عمليات تجارية مزيفة، حيث يتم سلبهم مبالغ هذه المساهمات التي تجاوزت قيمتها مئات الآلاف من الدراهم.

وأشارت المصادر إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، والكشف عن جميع المتورطين المفترضين فيه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة