سفير المغرب يوضح من جديد بشأن وجود ضحايا مغاربة في مجزرة نيوزيلاندا

حرر بتاريخ من طرف

لا يوجد أي مواطن مغربي ضمن ضحايا الاعتداءين الإرهابيين على مسجدين،خلال صلاة الجمعة، في مدينة كرايست شيرش، بجنوب نيوزيلندا، الذين ارتفع عددهم إلى 50 قتيلا.

وقال سفير المغرب لدى أستراليا ونيوزيلندا، كريم مدرك، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ” قمنا بزيارة مختلف المستشفيات في مدينة كرايست شيرش حيث عاينا أنه لا يوجد أي مواطن مغربي من بين ضحايا هذا العمل الإرهابي”.

وأضاف أنه فور إشعارها بالأحداث المأساوية في كرايست شيرش، قامت السفارة بإحداث خلية أزمة ودخلت في تواصل مع أفراد الجالية المغربية المقيمة في المدينة، الذين أكدوا أنهم سالمين وبأمان، بعد الاعتداءين الإرهابيين اللذين خلفا 50 قتيلا وعشرات الجرحى.

وأشار السفير إلى أن سفارة المملكة، التي أوفدت مستشارا إلى كرايست شيرش، في تواصل مستمر مع السلطات النيوزيلندية لتتبع وضعية المواطنين المغاربة المقيمين في هذه المدينة.

وأعرب مدرك بالمناسبة عن شكره الخالص للجالية المغربية المقيمة في نيوزيلندا، التي تعاونت بالكامل مع خلية الأزمة واستجابت لتعليماتها بتوخي الحذر واليقظة.

وحرصت السفارة على دعوة المغاربة المقيمين في كرايست شيرش لإتباع تعليمات سلطات ومصالح الطوارئ في نيوزيلندا، ووضعت رهن إشارة أفراد الجالية المغربية في نيوزيلندا الرقم الهاتفي التالي 61404758804+ للاستفسار عن الوضع وتقديم الدعم لهم.

وكانت مصادر اعلامية متطابقة، قد اكدت وجود اربعة مغاربة ضمن ضحايا المجزرة، رغم النفي المغربي عشية الواقعة، ما فرض تجديد التأكيد على عدم وجود مغاربة ضمن الضحايا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة