ساكنة سعادة تواصل احتجاجاتها للمطالبة بإنجاز طريق تؤدي لإعدادية شيّدها اليابانيون

حرر بتاريخ من طرف

نظم نشطاء ومواطنون من جماعة سعادة ضواحي مراكش، وقفة احتجاجية امام مقر قيادة وحماعة سعادة للمطالبة بتعبيد الطريق الرابطة بين دوار بن عزوز وعدد من الدواوير  بالإعدادية، على طول نحو 4 كيلومترات ما من شأنه فك العزلة على مجموعة من الدواوير الأخرى، والاستفادة من المؤسسة التربوية التي أسسها اليابانيون.

ورفع المحتجون شعارات تطالب بتمكين الساكنة من الاستفادة  من الثانوية الإعدادية السعديين التي شيدتها إحدى المنظمات اليابانية بالمنطقة، وتمكين التلاميذ من اتمام دراستهم الثانوية من اجل الحد من آفة الانقطاع المبكر عن الدراسة التي كان من اسبابها انعدام اعدادية بالمنطقة، وذالك عبر انجار الطريق الرابطة بين هذه الدواوير و المؤسسة.

وحسب مصادرنا، فإن المسؤولين وعدوا المحتجين بحل مشكل مشروع الطريق الذي أنجزت له من قبل دراسة تقنية، كانت قد حددت مبلغا ماليا يناهز 257 مليون سنتيم لانجاز الطريق، والتي كان من المنتظر أن يتم تعبيدها بشراكة بين مجلس العمالة والمجلس الجماعي والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، إلا انه عرقل بسبب حسابات سياسوية ضيقة وفق المحتجين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة