ساكنة تشتكي “سوبرمان” المسيرة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

يشتكي سكان المسيرة مما أسموه ” فرعونية ” الملقب ب ” ولد باولو ” الذي حول حي المسيرة بالقرب من إقامة الحارثي إلى وكر لترويج جميع اصناف المخدرات، قبل أن يتولى بالقوة مهمة حراسة السيارات، ومن خلالها شرع المتهم في جمع المنحرفين لتناول المخدرات والاعتداء على سكان الحي المذكور .

وأفاد مصدر مطلع أن العصابة التي يتزعمها المعني بالأمر، اضحت تثير الهلع بالمنطقة المذكورة، باستعمال سكاكين من الحجم الكبير، وافتعال مواجهات مع شبان الحي المذكور .

وأوضح المصدر ذاته، أن المشتكى الذي يتحوز بسكين من الحجم الكبير، خلف العديد من الضحابا الذيم وده لهم طعنات، في الوقت الذي يدعن جسده، قبل أن  يتدخل والده لدى دائرة الشرطة للحيلولة دون اعتقال نجله، وتحويل القضية إلى تبادل الضرب والجرح .

وأضاف المصدر نفسه، أن سكان المسيرة عانوا خلال الشهر الفضيل من “بلطجية” المشتكى به بسبب الحشود التي تتوافد على المنطقة لاقتناء المخدرات وما يخلفه من مشادات ونزاعات دموية .

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة