ساكنة اولاد خلوف تنتفض من جديد طلبا للماء + صور

حرر بتاريخ من طرف

نظمت ساكنة دواوير جماعة اولاد خلوف باقليم قلعة السراغنة قبل قليل من عشية يومه السبت 17 غشت، مسيرة احتجاجية جديدة في اتجاه العمالة، للمطالبة بتزويد المنطقة بالماء الصالح للشرب ورفع حالة العطش التي ترزح تحته المنطقة منذ مدة.

واحتج العشرات من ساكنة جماعة أولاد خلوف بقيادة ودائرة الصهريج إقليم قلعة السراغنة، على تجاهل معاناتهم مع العطش وغلق باب الحوار في وجههم، ايام قليلة بعد تحويل وقفتهم الإحتجاجية التي نظموها صباح الأربعاء 14 غشت، أمام مقر الجماعة إلى مسيرة نزوح جماعي باتجاه تراب إقليم أزيلال بجهة بني ملال خنيفرة، في رسالة لمن يهمه الامر بكونهم فقدوا الامل في مسؤولي قلعة السراغنة.

وقد عبرت فعاليات جقوقية عن تنديدها واستنكارها لما أسمته “تجاهل واستخفاف المسؤولين بمطلب أساسي وغير قابل للتأجيل وهو الحق في الماء”، مطالبة “الجهات المسؤولة التدخل العاجل والفوري من أجل حماية أهم الحقوق وهو الحق في الحياة”.

وأشارت الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع العطاوية تملالت في بيان لها إلى أن ساكنة أولاد خلوف التابعة للجماعة الترابية أولاد خلوف باقليم قلعة السراغنة، تعيش احتقانا وسخطا بسبب العطش طيلة فصل الصيف مما أدى بهم الى تسطير برنامج نضالي احتجاجا واستنكارا على استهتار المسؤولين بمطالبهم العادلة والمشروعة، ومن ضمنها انقاد المنطقة من العطش المفضي للموت.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة