سابقة.. عالم موريتاني يعلن بيعته للملك محمد السادس + وثيقة

حرر بتاريخ من طرف

في سابقة مثيرة، أعلن عالم موريتاني شهير، ومقدم برامج دينية على قناة “المحظرة”، التخلي عن جنسيته، ومبايعته للملك محمد السادس، وذلك فور انتهاء ولاية الرئيس الموريتاني الحالي، محمد ولد عبد العزيز.

وكشف الشيخ الحسن ولد المختار ولد الإمام الجنكي، عبر رسالته التي اطلعت عليها كشـ24، عن أسباب تخليه عن الجنسية الموريتانية، معتبرا أن هذه الخطوة جاءت كرد فعل منه “أشكال، وأنواع، وصنوف شتى من الظلم الممنهج، مورست عليه من طرف وزير التوجيه الإسلامي الحالي، أحمد ولد أهل داود “.

واعتبر الجنكي، أنه “أُستهدف شخصيا من طرف لوبي وزير التوجيه الإسلامي، ومُنع من أبسط حقوقه، وهي الراتب لفترة زادت عن 4 سنوات عجاف”، حسب تعبيره.

وكتب الجنكي في رسالته أنه يعلم أهل قبيلته، بإقدامه على أمر غير متوقع أملاه عليه ضياع الحقوق والكرامة، بالتعامل مع بعض الوزارات في البلاد، معلنا “عزمه التقدم بأداء البيعة الإسلامية لأمير المؤمنين، حفيد علماء الأمراء المعظمين للعلم والعلماء، الملك محمد السادس”.

وأكد المتحدث ذاته، أنه سيفعل هذه البيعة، مباشرة بعد انتهاء “مأمورية” الرئيس الموريتاني الحالي، محمد ولد عبد العزيز، فيما ذكر موقع السبق الإخباري الذي أورد الخبر، أنه توصل من الشيخ “بوثائق تبيِّنُ حجم الظلم الواضح، الذي مورس عليه ليكشف للرأي العام حجم الفساد المستشري في قطاع التوجيه الإسلامي، وقناة المحظرة التابعة لإذاعة موريتانيا “.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة