بعد انسحاب زطشي.. لقجع يضمن عضوية مجلس “الفيفا”

حرر بتاريخ من طرف

ضمن فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، عضوية مجلس الفيفا خلال الانتخابات التي احتضنتها مدينة الرباط بعد انسحاب خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري.

وكان ثلاثة مرشحين يتنافسون للظفر بمقعدين بمجلس الفيفا عن المنطقة العربية الإسبانية والبرتغالية، ويتعلق الأمر بفوزي لقجع والمصري هاني أبوريدة والجزائري خير الدين زطشي، حيث تم إقناع الأخير بسحب ترشحيه، وبالتالي حجز المرشحان المغربي والمصري مقعديهما بمجلس الفيفا بدون انتخابات، على اعتبار أن التقسيم الجغرافي يمنح للمنطقة ذاتها مقعدين.

وكان الاتحاد الجزائري لكرة القدم،قد أعلن بشكل رسمي سحب خير الدين زطشي لترشحه من عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، وذلك بعد دقائق فقط على انطلاق أشغال عمومية “الكاف” بالرباط، والتي تعرف أيضا التصويت على ممثلي القارة السمراء بالجهاز الكروي الدولي.

وأوضح بيان رسمي للإتحاد الجزائري، بأن زطشي إختار إتباع طريق المنطق، من خلال سحب ترشحه في آخر لحظة.

وبرر زطشي انسحابه، بعدم قيامه بالحملة الإنتخابية، بعد أن رُفض ملفه في وقت سابق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة