روناليدينيو يرفض الحديث لوسائل الإعلام الدولية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

روناليدينيو يرفض الحديث لوسائل الإعلام الدولية بمراكش
خاض فريق أتليتيكو مينيرو البرازيلي، مساء أول أمس الأربعاء، أول حصة تدريبية، بملحق الملعب الكبير لمراكش، خصصت لإزالة العياء والتأقلم مع موجة البرد القارس الذي يجتاح مدينة مراكش خلال هذه الأيام.

ورفض رونالندينيو نجم الفريق، الذي دخل ملعب التداريب تحت حراسة أمنية جد مشددة، الحديث إلى مختلف وسائل الإعلام الدولية التي حضرت لمتابعة الحصة التدريبية، في الوقت الذي خصص باقي اللاعبون بعضا من أوقاتهم لتقديم تصريحات للقنوات التلفزية، ووسائل الإعلام المسموعة والمكتوبة الأجنبية.

ويشهد مقر إقامة الفريق البرازيلي، حراسة أمنية مشددة، من خلال تكتيف المراقبة الأمنية على مقر الإقامة الخاص بلاعبي أتليتيكو مينيرو البرازيلي وجهازهم الفنى وكذا تحركاتهم من وإلى التداريب، كما أصدرت اللجنة التنظيمية لبطولة كأس العالم للأندية، تعليماتها الى أمن الفندق، لمنع التصوير الفوتوغرافي أو بالفيديو فى كافة أرجاء فندق الإقامة ،حتى يتجنب الجميع التقاط الصور غير المرغوب فيها.

ويتطلع فريق أتايتيكو مينيرو البرازيلي إلى الظفر باللقب العالمي على خطى أسلافه البرازيليين الذين توجوا باللقب أربع مرات، وذلك بعد تتويجه بطلا لكاس ليبرتادوريس 2013، لأول مرة في تاريخ النادي الأبيض والأسود الذي تأسس سنة 1908.

وسيلعب فريقا اتليتيكو مينيرو البرازيلي وبايرن ميونخ الألماني مباشرة مباراة نصف النهائي، تاركين الفرق الخمسة الأخرى تتعارك فيما بينها للفوز بالمقعدين الآخرين، وسينتظر العملاق البافاري الفائز من مواجهة بطل آسيا وبطل أفريقيا، فيما يلاقي الفريق البرازيلي الفائز في مباراة ربع النهائي الآخر، وتجمع مباراة تحديد المركز الخامس بين الخاسر من مباراة الأهلي وغوانزو والخاسر من مباراة مونتيري والرجاء أو أوكلاند سيتي، فيما يتنافس على المركز الثالث الفريقان الخاسران في المربع الذهبي للبطولة.

واكد أليكس ستيفال الملقب بكوكا، مدرب فريق اتليتيكو مينيرو البرازيلي، على ضرورة التعامل مع المباراة الأولى بالحيطة والحذر، مشيرا إلى أن فريقه سيسعى الى تحقيق نتيجة ايجابية، في أول مباراة، وبالتالي الظفر بلقب النسخة العاشرة من بطولة كأس العالم للأندية.
وقال كوكا في تصريح ل”المغربية”، لدينا فريق متجانس بلاعبين جيدين ومتكاملين، إذ يوجد في هجومنا لاعب كبير قادر على الإحتفاظ بالكرة من طينة جو، بينما يغني لاعب ذكي مثل رونالدينيو الرواق الأيسر، ونعطيه أيضا حق التنقل بحرية من أجل بناء العمليات وتمرير الكرات إلى لاعبين فائقي السرعة من قبيل بيرنارد ودييجو تارديلي ولوان وفرناندينيو.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة