روسيا تهدِّد بريطانيا باستهدافها بصاروخ نووي خلال 3 دقائق

حرر بتاريخ من طرف

هددت روسيا بريطانيا، باستهدافها بصاروخ نووي أسرع من الصوت “آر إس 28 سارمات”، المعروف في الغرب باسم “ساتان 2” أو “الشيطان 2″، وذلك في غضون “200 ثانية” فقط، رداً على دعمها لانضمام فنلندا إلى حلف الناتو.

وجاء التحذير الروسي على لسان أليكسي زورافليوف، نائب رئيس لجنة الدفاع في مجلس الدوما الروسي، في وقت أعلنت فيه فنلندا عن عزمها الانضمام إلى الناتو، وتستعد فيه السويد لتحذو حذوها.

وفي مقابلة مع قناة “روسيا 1” الحكومية، قال زورافليوف: “إن أرادت فنلندا الانضمام إلى هذا التحالف، فإن الطعن في شرعية وجود هذه الدولة يصبح هدفاً مشروعاً لنا”.

وتابع زورافليوف: “إذا هددت الولايات المتحدة دولتنا، لا بأس، فها هو ذا صاروخ سارمات جاهز من أجلهم، ومن يرى أن روسيا لا ينبغي أن تكون موجودة، لن يتبقى منه إلا الرماد النووي، وفنلندا تقول إنها عازمة على الاندماج في تحالف مع الولايات المتحدة، حسناً، فلتنضم إلى الصف (المعادين لروسيا)”.

ولدى سؤال زورافليوف عما إذا كانت روسيا ستعيد الآن نشر أسلحتها النووية على الحدود مع فنلندا، قال: “لماذا؟ لسنا بحاجة إلى ذلك، يمكننا الوصول إلى هناك، بل حتى إلى بريطانيا، بصاروخ سارمات من سيبيريا، وإذا أطلقنا الصاروخ من كالينينغراد، فإن مدة وصول الصاروخ الذي تفوق سرعته سرعة الصوت لا تزيد على 200 ثانية”.

وخلال الشهر الماضي، اختبرت روسيا صاروخها الجديد العابر للقارات، وأعلنت أنها ستنشر الصاروخَ الحربي القادر على استهداف أوروبا والولايات المتحدة في قواعدها بحلول الخريف. روسيا قالت إن صاروخ سارمات قادر على حمل 10 رؤوس حربية وشراك خداعية، أو أكثر من ذلك، ويستطيع ضرب أهداف على بعد آلاف الكيلومترات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة