رقعة رفض قرارات الوزير بنموسى تتوسع.. “الامتحان الموحد” يخرج التلاميذ إلى الشارع

حرر بتاريخ من طرف

خرج التلاميذ في أكثر من مؤسسة تعليمية ثانوية في مختلف مدن المغرب للاحتجاج ضد قرارات شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة. التلاميذ رفعوا شعارات تطالب بإلغاء نظام الامتحان الموحد الذي تم اعتماده كما رفعوا شعارات مناوئة لشروط اجتياز مباريات أطر الأكاديميات.

وتشهد المدن الجامعية منذ أيام احتجاجات للطلبة في الكليات المفتوحة، حيث تمت مقاطعة الدراسة بعدد منها. ويقول الطلبة المحتجون إنهم معنيون بدرجة أساسية بشروط بنموسى، لأنها تضع علامة استفهام كبرى حول متابعة الدراسة في هذه الكليات، في وقت قررت فيه الوزارة إقصاء شهاداتها الجامعية من اجتياز مباريات التعليم مقابل إعطاء الأهمية لمعاهد ومراكز التربية والتكوين.

وإلى جانب الطلبة، تشهد شوارع المدن الكبرى احتجاجات المعطلين الحاصلين على الشهادات الجامعية والذين وجدوا أنفسهم خارج السياق، بسبب الشروط التي اعتمدها الوزير بنموسى، ومن بينها شرط السن المحدد في 30 سنة، وشرط الانتقاء بناء على الميزة..

وتمسك وزير التربية الوطنية بهذه الشروط في خرجته الإعلامية على القناة الثانية. وأكد بأن الوزارة لن تتراجع عنها، مضيفا بأن تندرج في سياق المجهودات التي ترمي إلى تجويد التعليم والرفع من قيمته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة