رقعة حراك الريف تتسع وتمتد إلى مدينة مليلية المحتلة

حرر بتاريخ من طرف

أعلن مجموعة من النشطاء الرفيين بمدينة “مليلية” عن عزمهم تنظيم مظاهرة احتجاجية  يوم 18 يوليوز، دعما لحراك الريف وتنديدا باعتقال النشطاء.

وتنضاف المدينة إلى سلسلة مدن أخرى داخل المغرب خرجت فيها مظاهرات داعمة لحراك الريف، ولكن حساسيتها تجعل منها استثناء، حيث تعد مدينة داخل الأراضي المغربية ولكن تحت السيادة الاسبانية وهي مجاورة لمنطقة الريف.وفق ما اورده موقع “الحسيمة سيتي” المحلي.

واضاف المصدر ذاته،أن المظاهرة ستنطلق من الشارع المحاذي للسوق المركزي و ستجوب أكبر شوارع المدينة وصولا إلى ساحة اسبانيا بالقرب من مندوبية الحكومة وسط توقعات بمشاركة نشطاء الحراك داخل المغرب وخارجه بعدما أعلنوا مشاركتهم فيها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة