رغم مآسي سابقة | عودة ظاهرة رشق السيارات من فوق قنطرة بمراكش +صور

حرر بتاريخ من طرف

شهد مدخل الطريق المتواجد تحت قنطرة تاركة بمراكش قبل قليل من مساء يومه الاثنين 23 نونبر، حالة من الاحتقان والاستياء وسط مستعملي الطريق، بعد تعرض مجموعة من السيارات للرشق بالحجارة من أعلى القنطرة من طرف مجهولين.

وحسب مصادر “كشـ24” من عين المكان، فإن المنطقة شهدت استنفارا أمنيا بعدما حلت بالمنطقة السلطات وعناصر الامن التابعة للمنطقتين الامنيتين الاولى والثالثة، لفتح تحقيق في ظروف وملابسات الواقعة، وباشرت التحريات والابحاث لتحديد هوية المتورطين وتوقيفهم، حيث تشن مصالح الأمن في هذه الاثناء حملات تمشيطية واسعة للوصول للمتورطين، علما أن المعطيات الأولية تشير إلى أن الأمر يتعلق بقاصرين من المنطقة.

وتتواصل هذه المظاهر الخطيرة على مستوى قنطرة تاركة المتواجد قرب مجموعة من الاحياء الشعبية والدواوير، رغم الحملات الامنية، ورغم مآسي سابقة تسبب فيها رشق مستعملي الطريق بالحجارة، ومن أبرزها العاهة المستديمة التي لحقت بموظفة باحدى شركات النقل العمومي التي كانت ضحية محاولة قتل، من خلال رشقها من فوق نفس القنطرة .

ويطالب مهتمون ومتضررون من هذا الوضع  بالضرب بيد من حديد من طرف مصالح الامن التي تقوم عادة بمجهود أمني كبير في المنطقة، وايقاف المتورطين في هذه السلوكات الاجرامية ، كما يطالب المهتمون بتسييج هذه القنطرة وتتبيث كاميرات مراقبة، حتى يتم وضع حد لهذه السلوكات بشكل نهائي حماية لمستعملي الطريق، وذلك بتنسيق مع المكتب الوطني للسكك الحديدية، على اعتبار، أن السكة تمر فوق القنطرة المعنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة