رغم استثناء المواسم من المنع.. جماعة تٌلغِي مهرجانا بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

قررت اللجنة الأمنية المحلية بتسلطانت عمالة مراكش تأجيل تنظيم مهرجان الفروسية التقليدية الذي كان مقررا تنظيمه أيام 15/14/13 مارس الجاري بدوار زمران، بسبب فيروس كورونا.

وجاء قرار تأجيل هاته التظاهرة إلى أجل لاحق، على إثر الإجتماع الذي عقدته اللجنة الأمنية المحلية صبيحة أول أمس الأربعاء رابع مارس الجاري، بحضور قائد الملحقة الإدارية الشريفية وقائد الملحقة الإدارية تسلطانت بالنيابة، خليفة قائد الملحقة الإدارية تسلطانت، قائد المركز الترابي للدرك الملكي بتسلطانت و ممثل القوات المساعدة، بالإضافة إلى ممثلي الكونفدرالية العامة للجمعيات وجمعية الفرس الذهبي للفرس والتبوريدة.

ويأتي القرار بناء على التطورات المرتبطة بمرض “كورونا” و وقاية من احتمال انتشاره السريع بين المواطنين وتبعا للإجراءات الإحتياطية التي تقوم بها السلطة المختصة في شان الوضع الوبائي للفيروس.

ويشار إلى أن وزارة الثقافة والشباب والرياضة، قررت منع جميع المهرجانات والتظاهرات التي يشارك فيها أشخاص قادمون من خارج المغرب، طيلة شهر مارس الجاري، بما فيها المحاضرات واللقاءات الثقافية والرياضية، وذلك بسبب المخاوف من انتشار فيروس “كورونا”، في حين استثنت المواسم من القائمة وكأن من يرتادونها ليسوا بشرا يمكن أن تتفشى عدوى الفيروس وسطهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة