رغم إلزاميتها.. باعة عشوائيون يرفضون ارتداء الكمامات في حي شعبي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

رغم التأكيد على إلزامية ارتداء أقنعة الوجه (الكمامات) وسط تفشي فيروس “كورونا” المستجد، فإن كثيراً من الباعة العشوائيين على مستوى محيط سوق “بولرباح” بحي سيدي يوسف بن علي بمراكش ما زالوا يرفضون ارتداء هذه الأقنعة رفضاً تاماً.

وعبر مواطنون في اتصال بـ “كشـ24” عن مخاوفهم من عدم ارتداء باعة الخضروات والفواكه العشوائيين للكمامات ودون قيامهم بأي إجراء وقائي، خصوصا وأن هذه الفئة مهددة بالإصابة بفيروس كورونا ونقله إلى المواطنين وسط التجمعات اليومية المسجلة في محيط سوق “بولرباح”.

من جهة أخرى اعترف باعة لـ “كشـ24” بأن الكمامة التي “تزين” وجوههم عمرها من الاستعمال يزيد عن الأسبوع، وأحيانا يقومون بغسلها ثم معاودة ارتدائها رغم أنها كمامات غير قابلة للاستعمال، بينما تظهر بعضها متسخة، ولا يختلف لونها البني أو الرمادي عن لون البطاطا التي يبيعونها، أما عن كيفية وقايتها وتثبيتها في الوجه، فتبدو وبائية أكثر منها صحية.

ويطالب مهتمون بالشأن المحلي إلى ضرورة فرض إلزامية ارتداء الكمامات على الباعة العشوائيين في الأحياء الشعبية وذلك لمنع انتشار الفيروس وتسجيل بؤر وبائية جديدة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة