رضيع “يحترق” في سيارة مقفلة حتى الموت!

حرر بتاريخ من طرف

لقي طفل صغير حتفه عندما تركته والدته في سيارة مقفلة ومرتفعة الحرارة، حيث نسيته في المقعد الخلفي أثناء ذهابها إلى العمل في ولاية كنتاكي الأمريكية.

وكشف والد الطفل، أيدن ميلر، أن الأم ظنت أنها فعلا قد أوصلت طفلها إلى دار الرعاية صباحا. وعند الانتهاء من عملها، صعدت إلى السيارة المركونة والمقفلة طوال النهار تحت أشعة الشمس الحارقة، لتكتشف أن طفلها الصغير أصبح جثة هامدة على المقعد الخلفي.

وصرحت الشرطة بأنها تلقت نداء استغاثة لحادثة غريبة، جاء فيه أن “طفلا رضيعا لا يستجيب، في سيارة مركونة خارج منشأة تجارية”. وفور وصول عناصر الشرطة إلى المكان، بدأوا التحقيق في ملابسات موت الطفل ميلر.

كما أضافت الشرطة، قائلة: “كانت الوالدة تنوي إيصال طفلها الرضيع إلى مركز رعاية قريب، ولكنها نسيت فعل ذلك بعد إيصال ابنتها الكبرى إلى الحضانة، حيث بقي أيدن في السيارة وذهبت الأم إلى العمل”.

وتفاجأ المحققون بشدة مما حصل، كما صرحوا قائلين: “يمكن للأخطاء أن تحصل ولكن ليس عندما تخص الأطفال الرضع الصغار.. وعلى الطفل أن يكون الأولوية لأهله.. إنه أمر لا يغتفر، أن يموت طفل صغير بسبب خطأ كهذا”.

المصدر: Metro

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة