رابطة العلماء تُبرئ “عبادي” من التدخل في شؤون الأحزاب المغربية

حرر بتاريخ من طرف

أكد الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، أحمد عبادي، أن الأحزاب السياسية وجمعيات المجتمع المدني تكتسي أهمية كبيرة في مجال رصد وتتبع وترشيد الطفرات القيمية التي يعرفها المجتمع.

وأوضحت الرابطة المحمدية للعلماء، في بلاغ توضيحي، أن عبادي تحدث، خلال جلسة استماع حول موضوع “الذاكرة والتحولات القيمية والثقافية في المجتمع المغربي الراهن”، دعت إليها اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، عن “مختلف المؤسسات البانية للقيم، وكيف ينبغي أن تتكامل من المدخل القيمي، في مجال تحقيق التنمية المنشودة لبلدنا”.

وأضافت أن الأمين العام للرابطة أشار إلى أن من بين هذه المؤسسات الأحزاب السياسية وجمعيات المجتمع المدني، التي “تعتبر ذات أهمية كبيرة في مجال رصد وتتبع وترشيد الطفرات القيمية التي يعرفها المجتمع”، وذلك “بعيدا عن أي تناول سياسي للموضوع، أو تدخل في شؤون هذه الهيئات”.

وخلال هذه الجلسة التي شارك فيها نخبة من المفكرين والأكاديميين، وترأسها شكيب بنموسى، رئيس اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي- يؤكد البلاغ – أن عبادي “لم يطالب” الأحزاب السياسية “أو يدعوها لتنزيل أو إمضاء أية قرارات أو خلاصات بعينها، خلافا لما أوردته بعض المنابر الإعلامية الرقمية، يوم الثلاثاء 3 مارس 2020”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة