دعوات إلى عصيان مدني في الجزائر

حرر بتاريخ من طرف
دعت قوى في المعارضة الجزائرية، إلى خوض إضراب عام وعصيان مدني اليوم الأحد 10 مارس، أي قبل ساعات من إعلان المجلس الدستوري المرشحين الرسمين للانتخابات الرئاسية.

ويواصل الجزائريون الاحتجاج للتعبير عن رفضهم لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة، كما  شهدت البلاد تظاهرات حاشدة في يوم الجمعة الثالث على التوالي.

بدوره، أكد الحاج الطاهر بولنوار، رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، أن “القطاع التجاري لا سيما تجار الجملة والتجزئة غير معنيين بالنداءات التي أطلقت عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي تدعوا إلى عصيان مدني وإضرابات”.

وقال موقع  “كل شيء عن الجزائر” إن المحلات التجارية في البلاد تشهد، خلال الساعات الماضية، تهافتا غير مسبوق لاقتناء المواد الأساسية، في ظل استمرار الدعوات لمباشرة عصيان مدني، الأحد، لإجبار المجلس الدستوري على رفض ملف ترشح بوتفيلقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة