الجمعة 14 يونيو 2024, 04:28

مجتمع

درك سطات ينهج سياسة الحملات الإستباقية لتأمين احتفالات رأس السنة


كشـ24 نشر في: 31 ديسمبر 2022

برشيد/ نورالدين حيمودأعدت مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات، تحت الإشراف الفعلي للقائد الجهوي، بتنسيق مع رؤساء السرايا بكل من برشيد و بوزنيفة تم بن سليمان و سطات، خططا إستباقية و حملات تطهيرية واسعة، لتأمين الاحتفالات برأس السنة الميلادية الجديدة 2023، وسط إجراءات أمنية مشددة، وذلك من خلال حالة الجاهزية القصوى، عبر توزيع دوريات دركية، و فرق أمنية ميدانية متخصصة، لتغطية جميع المناطق و مداخل و مخارج المدن و الجماعات الترابية، التابعة للنفوذ الترابي للقيادة الجهوية للدرك الملكي سطات.وتستعد ساكنة الشاوية ورديغة سطات، و عاصمة اولاد احريز برشيد، و منطقة المذاكرة بدائرة الݣارة وفي مناطق أخرى، لإستقبال العام الجديد 2023، وكذلك الشريط الساحلي لبحر المحيط الأطلسي، السوالم الطريفية و سيدي رحال الشاطئ إقليم برشيد.وبالموازاة مع هذه الاحتفالات، وضعت المصالح الأمنية، سدودا قضائية وإدارية، على الطرق الرئيسية المؤدية إلى جميع المدن، والجماعات الترابية الحضرية و القروية، وزادت مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي سطات، عدد العناصر الدركية، عبر انتشارها على مختلف مداخل و مخارج المدن، بحكم أن هذا الإحتفال، جاء بعد عامين على موجة ڤيروس كورونا المستجد كوڤيد 19، الذي منع المواطنين و المواطنات، من الإحتفال برأس السنة الفارطة.وتم أيضا تعزيز الإجراءات الأمنية، على مستوى الشريط الساحلي، لبحر المحيط الأطلسي، الرابط بين البيضاء و الجديدة، إذ من المتوقع أن يحتشد به مئات الزوار الوافدين عليه، مساء يوم غد السبت، الموافق ل 31 دجنبر الجاري للإحتفال برأس السنة الجديدة، لكن الإجراءات الأمنية ستكون بحدها الأقصى، مع حشد عناصر إضافية للشريط الساحلي لتأمين المنطقة.وكانت القيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات، تحت القيادة الفعلية للقائد الجهوي، قد وضعت خطط أمنية محكمة، الهدف المهم منها والأكثر أهمية، إستثباب الأمن والأمان، بمختلف المحاور الطرقية و الممرات الترابية الحضرية و القروية، التي يتخذها بعض الخارجين و الجانحين عن القانون، ملاذا وممرا لهم لإرتكاب خبتهم، و تنفيذ مخططهم الإجرامي، لإفساد احتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة.

برشيد/ نورالدين حيمودأعدت مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات، تحت الإشراف الفعلي للقائد الجهوي، بتنسيق مع رؤساء السرايا بكل من برشيد و بوزنيفة تم بن سليمان و سطات، خططا إستباقية و حملات تطهيرية واسعة، لتأمين الاحتفالات برأس السنة الميلادية الجديدة 2023، وسط إجراءات أمنية مشددة، وذلك من خلال حالة الجاهزية القصوى، عبر توزيع دوريات دركية، و فرق أمنية ميدانية متخصصة، لتغطية جميع المناطق و مداخل و مخارج المدن و الجماعات الترابية، التابعة للنفوذ الترابي للقيادة الجهوية للدرك الملكي سطات.وتستعد ساكنة الشاوية ورديغة سطات، و عاصمة اولاد احريز برشيد، و منطقة المذاكرة بدائرة الݣارة وفي مناطق أخرى، لإستقبال العام الجديد 2023، وكذلك الشريط الساحلي لبحر المحيط الأطلسي، السوالم الطريفية و سيدي رحال الشاطئ إقليم برشيد.وبالموازاة مع هذه الاحتفالات، وضعت المصالح الأمنية، سدودا قضائية وإدارية، على الطرق الرئيسية المؤدية إلى جميع المدن، والجماعات الترابية الحضرية و القروية، وزادت مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي سطات، عدد العناصر الدركية، عبر انتشارها على مختلف مداخل و مخارج المدن، بحكم أن هذا الإحتفال، جاء بعد عامين على موجة ڤيروس كورونا المستجد كوڤيد 19، الذي منع المواطنين و المواطنات، من الإحتفال برأس السنة الفارطة.وتم أيضا تعزيز الإجراءات الأمنية، على مستوى الشريط الساحلي، لبحر المحيط الأطلسي، الرابط بين البيضاء و الجديدة، إذ من المتوقع أن يحتشد به مئات الزوار الوافدين عليه، مساء يوم غد السبت، الموافق ل 31 دجنبر الجاري للإحتفال برأس السنة الجديدة، لكن الإجراءات الأمنية ستكون بحدها الأقصى، مع حشد عناصر إضافية للشريط الساحلي لتأمين المنطقة.وكانت القيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات، تحت القيادة الفعلية للقائد الجهوي، قد وضعت خطط أمنية محكمة، الهدف المهم منها والأكثر أهمية، إستثباب الأمن والأمان، بمختلف المحاور الطرقية و الممرات الترابية الحضرية و القروية، التي يتخذها بعض الخارجين و الجانحين عن القانون، ملاذا وممرا لهم لإرتكاب خبتهم، و تنفيذ مخططهم الإجرامي، لإفساد احتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة.



اقرأ أيضاً
إسبانيا : المصادقة على السياقة برخصة مغربية دون اختبار نظري مسبق
وافقت الحكومة الإسبانية، الثلاثاء الماضي، على تعديل مهم في مجال الاعتراف المتبادل برخص السياقة مع المغرب، وهو ما سيلغي الحاجة إلى إجراء اختبار نظري مسبق للسائقين المحترفين، حسب ما أوردته مواقع إخبارية. وحسب المصدر ذاته ، تم إرسال هذا التعديل المتعلق برخصة القيادة المغربية إلى المحكمة العامة للحصول على الموافقة النهائية، وهو ما يمثل خطوة مهمة في التعاون بين البلدين في مسائل المرور والنقل، حسبما ذكرت أوروبا برس. وعلى وجه التحديد، قدم مجلس الوزراء الإسباني دعمه لالتزام إسبانيا بتبادل المذكرات والتفاهمات مع المغرب، وبالتالي تغيير الاتفاق السابق بشأن الاعتراف المتبادل وتبادل رخص القيادة الوطنية. وتهدف هذه المبادرة إلى تسهيل وتبسيط العمليات الإجرائية بالنسبة للسائقين المحترفين المغاربة الذين يحتاجون إلى التحقق من صحة رخصهم في الأراضي الإسبانية. وقد تم بالفعل تطبيق هذا التعديل مؤقتًا منذ 7 أبريل. ومع التعديل الجديد، تم إلغاء الحاجة إلى إجراء الامتحانات النظرية والعملية في معظم الحالات، باستثناء السائقين المغاربة الذين يطلبون تبادل رخص القيادة المعادلة للفئات C وC+E وD وD+E في إسبانيا. ويجب على هؤلاء السائقين إجراء اختبار القيادة على الطرق المفتوحة أمام حركة المرور العامة، باستخدام المركبات المطابقة لفئات التصاريح المطلوبة. ويعكس هذا التعديل محاولة لتبسيط العملية، مع الحفاظ على السلامة على الطرق.
مجتمع

الحبس والغرامة لرجل أعمال مغربي متهم باستغلال مواطنيه بإسبانيا
حكمت محكمة بلد الوليد بإسبانيا، مؤخرا، على رجل أعمال من أصل مغربي، بالسجن لمدة عام باعتباره مرتكب جريمة ضد حقوق العمال تتعلق باستغلال أكثر من عشرة عمال مياومين يحملون الجنسية المغربية في العمل الزراعي، ولم يكن لدى أي منهم أوراق، وبالتالي لم يتم تسجيلهم في الضمان الاجتماعي.وتم الإعلان عن تفاصيل الحكم، الأربعاء الماضي، من قبل قاضي القسم الجنائي الرابع بمحكمة بلد الوليد، بحضور المتهم الذي وافق اتفاقيا على عقوبة السجن لمدة عام ودفع تعويض قدره 1080 يورو، بدلاً من ثلاث سنوات وغرامة قدرها 4500 يورو التي طلبها المدعي العام في البداية. وتعود الأحداث إلى الزيارة التي قامت بها مفتشية العمل في 14 سبتمبر 2022 مع الوحدة المركزية لمحاربة الهجرة والتزييف الوثائقي (UCRIF) إلى مزرعة تقع في منطقة بلد الوليد في لا سيكا، حيث تم القبض على 11 عاملاً مياومًا مغربيًا، كانوا في وضع غير قانوني، ويقومون بالحصاد في مصنع للنبيذ. وأضافت التقارير ذاتها، أن المعني بالأمر توبع بارتكاب جرائم انتهاك حقوق العمال، وليس لديه سجل جنائي لدى الشرطة. وفرض المتهم على الضحايا ساعات عمل غير متناسبة مع الضوابط القانونية ودفع لهم مبالغ لا تتناسب مع الأعمال اليومية المنجزة، كما خصص لهم سكنا يفتقر إلى ظروف الإقامة العادية.
مجتمع

فعاليات المخيمات الصيفية..انطلاق عملية تسجيل أطفال وأيتام موظفي الأمن الوطني
أطلقت مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني، خلال الأسبوع الجاري، عملية التسجيل الأولي من أجل استفادة أطفال وأيتام موظفي الأمن الوطني من فعاليات المخيمات الصيفية لسنة 2024، والتي سيتم تنظيمها خلال الفترة الممتدة ما بين 08 يوليوز و23 غشت 2024، بمجموعة من مراكز الاصطياف التي تم تجهيزها بمدن أكادير وبوزنيقة وتطوان وإفران. ومن المقرر أن يستفيد من هذه المخيمات الصيفية ما مجموعه 4275 مستفيدة ومستفيدا من أبناء أسرة الأمن الوطني، مقابل 3674 مستفيدا خلال سنة 2023، سيتم تقسيمهم على أربع مجموعات، وستحتضن هذه الفعاليات مراكز معدة ومجهزة خصيصا للاصطياف بكل من مدن أكادير وبوزنيقة وتطوان وإفران، وهي عبارة عن منشآت سياحية تستجيب للمعايير المعتمدة فيما يخص بنيات الإيواء والتغذية وتنظيم الأنشطة الترفيهية والتعلم لفائدة أبناء موظفي ومتقاعدي الشرطة. سيتم تنظيم النسخة السنوية الحالية من المخيمات الصيفية لفائدة أبناء أسرة الأمن الوطني تحت شعار: "معا... من أجل حماية ثرواتنا المائية"، وهو الشعار الذي يهدف إلى ترسيخ ثقافة الحفاظ على البيئة والمحافظة على المقدرات والمصادر المائية، وذلك من خلال تلقين المشاركات والمشاركين رسائل تعليمية وسلوكيات إيجابية للاستهلاك الرشيد للماء وتشجيعهم على الاستمتاع بالطبيعة دون الإضرار بها, على صعيد آخر، اعتمدت مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني سلسلة من الإجراءات التي تهدف إلى تسهيل الاستفادة من هذه المخيمات، من بينها على وجه الخصوص توفير أطقم طبية وأخرى للتأطير من خيرة موظفي الأمن الوطني الذين تلقوا تكوينات متخصصة في هذا المجال. في سياق متصل، تعمل حاليا المصالح المركزية والجهوية التابعة للمديرية العامة للأمن الوطني، كل حسب اختصاصه، على توفير كافة المعدات اللوجستيكية والموارد البشرية والأطر المختصة من أجل تدعيم ومواكبة حسن تنظيم هذا النشاط السنوي، وذلك إعمالا لتعليمات المدير العام للأمن الوطني، القاضية بضرورة الاهتمام بالجانب الاجتماعي لرجال ونساء الشرطة، بشكل يستجيب لحاجيات الموظف وكذا أفراد أسرته.
مجتمع

خدمات قرب ومواكبة للتوسع العمراني.. مقر جديد لدائرة الشرطة “المصلى” بفاس
 افتتحت المديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الخميس، 13 يونيو الجاري، المقر الجديد لدائرة الشرطة ¨المصلى¨ التابعة لنفوذ منطقة أمن فاس المدينة. ويندرج المقر الجديد، وفق المصادر، في سياق مواصلة تفعيل استراتيجية المديرية العامة للأمن الوطني في تكريس مرافق أمنية تستجيب لمعايير القرب والفعالية في الاستجابة لحاجيات المواطنين، ومواكبة التوسع العمراني للمدينة.  البناية تتوفر فيها معايير السلامة والأمن المطلوبة في المنشآت الشرطية، وتتكون من طابق أرضي وثلاث طوابق علوية، يضمّان مكاتب ومجموعة من المرافق وفضاءات الاستقبال والإرشاد والولوجيات الضرورية، التي ستمكّن من توفير خدمات متكاملة للقرب لكل فئات المرتفقين، خصوصا ما يتعلق بإنجاز وثائقهم الإدارية ومعالجة ملفاتهم ذات الطبيعة القضائية، ضمن دائرة نفوذها الترابي واختصاصها النوعي. وقالت المصادر إنه تم الحرص على تجهيز هذا المرفق الأمني الجديد، بكافة البنيات التحتية المعلوماتية والتقنية ووسائل العمل الضرورية، فضلا عن تدعيمها بالموارد البشرية والأطر الشرطية، لضمان حسن استقبال المواطنين وخدمتهم وفق القواعد المهنية والأخلاقية، التي تضعها المديرية العامة للأمن الوطني. ستضم البناية الجديدة كذلك مصلحة للقرب لإنجاز البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية ومصلحة لمعالجة قضايا حوادث السير، وسيسمح هذا المجمع الإداري للمواطنين بقضاء أغراضهم ضمن فضاء واحد مندمج.    
مجتمع

إضرابات التنسيق النقابي في قطاع الصحة تشل المستشفيات العمومية
لليوم الثالث على التوالي، شلل شبه كلي في المستشفيات العمومية في مختلف مناطق المغرب بسبب الإضرابات التي تخوضها شغيلة القطاع الصحي، احتجاجا على تجاهل الحكومة لمطالب المهنيين، وعدم تفعيل جزء مهم مما تم الاتفاق عليه في حوارات سابقة. ورغم أن الإضرابات استثنت أقسام الإنعاش والمستعجلات والأنكولوجيا، إلا أن فئات واسعة من المرضى تضرروا بشكل كبير جراء هذه الموجة الجديدة من اإضرابات والتي أعادت إلى الواجهة إضرابات سبق أن شهدها قطاع التعليم وأدت إلى شلل في القطاع لما يقرب من 3 أشهر. وتفاجأ المرضى بتأجيلات جديدة لمواعيد طال انتظارها، وهي تأجيلات ستفرض عليهم الانتظار لمدة أخرى طويلة، بينما أحوالهم الصحية تزداد تدهورا. التصعيد الذي يشهده القطاع يبين اتساع الهوة بين جل الفاعلين النقابيين وبين الحكومة، ويؤشر لدخول القطاع في موجة احتجاجات سيكون المتضرر الأبرز فيها هي الفئات الهشة التي تنتظر مواعيد مؤجلة من أجل الحصول على زيارة طبيب أو إجراء عملية أو إجراء فحوصات. ويطالبون العاملون في القطاع بالزيادة في الأجور التابثة، والتعويض عن المخاطر، وتسوية أوضاع عدد من الفئات المهنية المتضررة. الغاضبون في القطاع يؤكدون أنه لا يمكن إصلاح الوضع وتجويد الخدمات في ظل تجاهل مطالب الشغيلة وغياب التحفيز. ويترقب أن يستأنف الإضراب لثلاثة نهاية شهر يونيو الجاري (25 و26 و27 منه)، ستنظم خلاله وقفات جهوية وإقليمية. ومن المرتقب، حسب التنسيق النقابي، أن يتم تنظيم مسيرة وطنية ووقفة أمام البرلمان بعد عيد الأضحى. 
مجتمع

تسمية شارع باسم والد رئيس مقاطعة بفاس..الغلوسي يطالب بفتح تحقيق وسلك مسطرة العزل
قال محمد الغلوسي، رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام، إنه يتعين على وزير الداخلية التدخل لفتح بحث معمق هذه واقعة سحب اسم يوسف بن تاشفين على شارع معروف بفاس وإعادة تسميته باسم والد رئيس مجلس مقاطعة. الغلوسي دعا أيضا إلى ترتيب الجزاءات القانونية ومنها إصدار تعليمات إلى عامل المدينة لسلوك مسطرة عزل رئيس مقاطعة المرينيين امام المحكمة الإدارية. يحدد الفصل 235 من القانون التنظيمي رقم 14-113 الخاص بالجماعات المحلية هام مجالس المقاطعات، ومن ضمنها حق هذه المجالس في اقتراح تسمية الشوارع باسماء معينة. ويرفع اقتراح المجالس للمجلس الجماعي للمدينة الذي يتولى مناقشة الإقتراح ويصادق عليه.   المحامي الغلوسي أورد أنه من الناحية القانونية فإن مجلس مقاطعة المرينيين بفاس خول لنفسه حق التصويت والمصادقة على قرارا ليس من اختصاصه. وتساءل، في هذا الصدد، عن موقف مجلس جماعة فاس ومعه عامل عمالة فاس من هذه التجاوزات القانونية. كما تساءل عن الكيفية التي تم بها تمرير الأمر بهذه الطريقة دون ابداء اي تحفظ او اعتراض. وأيضا لماذا خولت المندوبية  الجهوية للمقاومة وجيش التحرير لنفسها حق اقتراح تسمية احد شوارع مدينة فاس الواقع في نفوذ مقاطعة المرينيين  ؟هل قامت بذلك تلقائيا ام أنه يأتي في اطار ترضيات ما ؟ وسجل رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام بأن ما اقدم عليه رئيس مجلس مقاطعة فاس بتسمية احد شوارع المدينة باسم والده لا يمكن النظر اليه إلا من زواية ربط مصالح خاصة مع الجماعة. وفي هذا الموضوع، فإن الفائدة معنوية ورمزية، مضيفا بأن قرار  رئيس مقاطعة المرينيين ومعه مجلس المقاطعة الذي صادق على القرار يشكل انحرافا أخلاقيا يمس بأخلاقيات المرفق العمومي ويؤسس للتمييز وعدم المساواة بين الناس فضلا عن كونه يكرس الإنطباع السائد بكون المرفق العمومي والمؤسسات العمومية ما هي إلا أدوات لخدمة المصالح الخاصة وهو ما من شأنه أن يساهم في تعميق شيوع الفساد والريع في الحياة العامة.    
مجتمع

غضب بمنصات التواصل الاجتماعي بسبب اعتقال مغربية مسنة بفرنسا
أثار فيديو تم تداوله على نطاق واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي غضب مستخدميها، حيث انتشر مقطع يظهر اعتقال سيدة مسنة، من أصول مغربية" حسب ما تم تداوله" من قبل عدد من أفراد الأمن التابعين للشركة الوطنية للسكك الحديدية الفرنسية في محطة قطار بمدينة مارسيليا جنوبي فرنسا وأظهرت المشاهد السيدة وهي تتكلم وتؤكد لصاحب الفيديو أنها مظلومة وأنها لم ترتكب أي خطأ وهي جالسة على الأرض مقيدة الأيدي وسط أفراد الشرطة. الفيديو أغضب رواد منصات التواصل الاجتماعي الذين وصفوا تصرف رجال الأمن "بالعنصري" بمحطة سانت تشارلز، خاصة الطريقة التي عاملوها بها وهي سيدة كبيرة في السن. بينما تساءل مغردون من الشارع الفرنسي عن الأساليب التي يستخدمها رجال الأمن في حق المدنيين وقال أحدهم "هل يستلهمون أساليب الجيش الإسرائيلي؟" قاصدا رجال الأمن. يذكر أنه لم تتضح تفاصيل الحادثة وأسبابها. كما تم إطلاق سراح السيدة بعدما أصر الشاب صاحب الفيديو على تصويرها وإيصال المشاهد إلى الجهات المعنية.
مجتمع

التعليقات مغلقة لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الجمعة 14 يونيو 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة