درك تازة يجنب الإقليم كارثة بعد ضبط سيارة هربت أشخاصا ضمنهم مصابين بكورونا

حرر بتاريخ من طرف

مكنت يقظة رجال الدرك الملكي بتازة، من تجنيب جماعة تايناست على الحدود بين إقليمي تازة وتاونات، كارثة حقيقية، وذلك بعد اكتشاف شخصين مصابين بفيروس كورونا، كانا على متن سيارة من الصنف الكبير، كانت بصدد تهريب حوالي 12 شخصا قادمين من مدينة طنجة، نحو المنطقة المذكورة.

وأفادت مصادر، أن الامر يتعلق الأمر بأشخاص يشتغلون في معامل للنسيج، بمدينة طنجة، وكانوا في طريقهم إلى الجماعة المذكورة، قبل توقيفهم من طرف السلطة المحلية وأعوانها بمنطقة ظهر السوق/ مرنيسة البعيدة ب55 كلم عن مدينة تاونات.

و أضافت المصادر ذاتها، أنه بعد إخضاع هؤلاء الاشخاص للفحوصات الطبية، تم كشف إصابة شخصين منهم بفيروس كورونا، ليتم نقلهما إلى المستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة حيث يعالجان، فيما ألزمت السلطات باقي مرافقيهما بالبقاء في منازلهم وعدم مغادرتها في إطار الحجر المنزلي، رغم ثبوت عدم إصابتهم.

ورفعت الحالتين اللتين تم اكتشافهما عدد الإصابات بفيروس كورونا في إقليم تازة إلى حدود أمس الاربعاء إلى 45 شخصا منهم 14 تعافوا وحالة وفاة واحدة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة