دراسة تكشف تفاقم العنف الجنسي ضد الأطفال في المغرب

حرر بتاريخ من طرف

كشفت دراسة حديثة أن العنف الجنسي يشكل ربع العنف المسجل ضد الأطفال في المغرب بنسبة 25.3 في المائة، ويهم الفتيات بنسبة أكبر، 61 في المائة، مقابل الفتيان 39 في المائة، مشيرة إلى استمرار ظاهرة العنف ضد الأطفال وتزايدها خلال جائحة كوفيد 19.

وأوضحت الدراسة التي أنجزتها جمعية “أمان” بشراكة مع المنظمة الإسبانية “عايدة”، أن ذلك يفسر كون “الصور النمطية والتي تقوم خصوصا على التقاليد والثقافة السلطوية (الأبوية) تساهم في اعتبار العنف تجاه الأطفال من الأساليب التعليمية المقبولة اجتماعيا”.

وبحسب نتائج الدراسة، فإن هناك تحديات ينبغي مواجهتها في ما يتعلق بالعنف تجاه الأطفال رغم الإنجازات الإيجابية للمغرب في مجال حماية الطفولة، وأوردت أنه وفقا لبيانات رئاسة النيابة العامة فقد تم في سنة 2019 تسجيل 6172 دعوة قضائية تتعلق بالعنف تجاه الأطفال.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة