دراسات تنفي إِضرار مقلع للرمال بساكنة أراضي فلاحية بالسويهلة

حرر بتاريخ من طرف

أكدت الدراسات التقنية المنجزة حول موقع تستغله إحدى الشركات المعروفة في مجال تصنيع مواد البناء بجماعة السويهلة عمالة مراكش، أن المقلع المذكور لا يشكل ضررا على الساكنة والأراضي المجاورة.

وحسب محضر معاينة أنجزته اللجنة الإقليمية للمقالع بناء على تعليمات والي جهة مراكش أسفي بخصوص دراسة شكاية بعض ساكني منطقة أيت ايمور بجماعة السويهلة، فإن مسطرة الترخيص استنفدت جميع الإجراءات القانونية الضرورية والدراسات التقنية المنجزة تؤكد أن الإستغلال لايشكل ضررا على الساكنة والأراضي المجاورة.

وقال مسؤول بالشركة المذكورة إن الإحتجاج الذي شهدته المنطقة يحركه فقط مجموعة من الأشخاص بدوافع مصلحية ضيقة، مشيرا إلى أن الشركة تتوفر على ترخيص من المدير الإقليمي للتجهيز والنقل واللوجيستيك، باستغلال المقلع المتواجد داخل الملك العام المائي لواد نفيس.

ومن جهته أكد رئيس المجلس الجماعي لجماعة السويهلة أنه غير معني بالترخيص للشركات من أجل استغلال مقالع الرمال بحوض واد نفيس على مستوى تراب الجماعة، لكون منح التراخيص من صلاحيات وكالة الحوض المائي، مبرزا بأن حضوره ضمن اللجنة الإقليمية للمقالع يكون بصفة ملاحظ للدفاع عن ما من شأنه الإضرار بمصالح الساكنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة