صفعة جديدة للجبهة الإنفصالية..سفراء باريس يعقدون اجتماعهم السنوي بالداخلة

حرر بتاريخ من طرف

رحبت دائرة السفراء بباريس، اليوم الثلاثاء، بـ “مبادرات السلام المميزة التي أطلقها الملك محمد السادس، وتحركات الدبلوماسية المغربية الرامية إلى تحقيق الاستقرار والأمن في منطقة ذات أهمية إستراتيجية بالنسبة للحوض المتوسطي وإفريقيا والعالم”.

وأكدت هذه الهيئة التي تجمع على نحو منتظم السفراء المعتمدين في باريس وبعدة بلدان أجنبية، والتي يرأسها جون بول كارترون، في بيان لها أن “افتتاح العديد من القنصليات العامة مؤخرا من قبل العديد من البلدان في كل من العيون والداخلة، هو أكثر المظاهر الملموسة والمؤكدة للاعتراف الدولي ومصداقية مبادرات المملكة”.

وأعلنت دائرة السفراء بباريس، بهذه المناسبة، عن عقد اجتماعها العام المقبل، بمجرد أن تسمح الظروف الصحية بذلك، في مدينة الداخلة “لؤلؤة المغرب والمنارة المتقدمة للتنمية والإشعاع الإفريقي للاقتصاد المغربي”، حيث ستدعو مجموع الدبلوماسيين وأعضاء السلك القنصلي، لاسيما أولئك المقيمين في المغرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة