خلية التحسيس بولاية أمن مراكش تستأنف عملها بالمؤسسات التعليمية

حرر بتاريخ من طرف

تستعد خلية التحسيس داخل الوسط المدرسي التابعة لولاية أمن مراكش، تزامناً مع انطلاق الموسم الدراسي الجديد، لاستئناف نشاطها التوعوي داخل مختلف المؤسسات التعليمية بهذه المدينة وفق برنامج مسطر بشراكة مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

وأفاد بلاغ صادر عن خلية التواصل بولاية أمن مراكش، أن هذه العملية تندرج ضمن مقاربة تشاركية تهدف لمحاربة الجريمة والحد من حوادث السير بشكل استباقي ووقائي من خلال تقويم سلوك الناشئة عبر عروض تحسيسية تخص مواضيع منتقاة بعناية يقدمها أطر ولاية أمن مراكش لفائدة التلاميذ بحضور مجموعة من الفاعلين في مجال التربية والتكوين من أطر تربوية، مكونات المجتمع المدني وتمثيليات آباء وأولياء التلاميذ الذين عبروا في عديد المناسبات عن استحسانهم ورضاهم عن هذه البادرة لما كان لها من وقع إجابي على سلوك أبنائهم.

وأضاف البلاغ ذاته، أن الخلية المذكورة عملت على تحيين المواضيع المقدمة لفائدة التلاميذ بإضافة تيمات جديدة تقارب من خلالها ظواهر إجرامية دخيلة طفت على السطح بالوسط المدرسي بهدف تجنب التورط في ارتكابها أو الوقوع ضحية لمقترفيها، وذلك حتى يكون عمل هذه الخلية في مستوى التطلعات.

وأوضح البلاغ، أن أربع وحدات أمنية موزعة على المناطق الأمنية الأربعة لولاية أمن مراكش تعمل على تعزيز فرقة الأمن المدرسي التي تضطلع بمهمة مراقبة وتنقية محيط المؤسسات التعليمية من مختلف الشوائب الأمنية التي من شأنها تهديد أمن وسلامة جميع المتداخلين في الحقل التعليمي أو التأثير على نتائج التحصيل العلمي للمتمدرسين، وذلك موازاة مع عمل هذه الخلية التي نشط داخل المؤسسات التعليمية منذ ست مواسم دراسية خلت، واعتبارا للأهمية المركزية التي يحظى بها الأمن بالوسط المدرسي.

وأشار البلاغ، أن جهود كلتا الخليتين تتكامل ضمن خطة موحدة هدفها حماية الوسط المدرسي التعليمي ضد كل ما قد يتهدده من مظاهر لاقانونية، وتأهيل الناشئة سلوكيا وحضاريا بما يساهم في ضمان النجاح الكامل لحظة انفتاح المديرية العامة للأمن الوطني على العمل التربوي المشترك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة