خطير: تلميذة تغرس إبرة مجهولة في زميلتها وترسلها في حالة حرجة للمستشفى بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

في واقعة خطيرة أقدمت تلميذة بالثانوية الإعدادية أحمد المنصور الذهبي بجنان العافية بتراب مقاطعة مراكش المدينة، على غرس إبرة تحتوي على حقنة غير مجهولة في جسم زميلتها التي تدرس معها بمستوى الثانية إعدادي.

وبحسب مصادر مقربة من الضحية لـ”كشـ24″، فإن فصول الواقعة تعود إلى صباح يوم 24 مارس المنصرم، حينما أقدمت التلميذة المذكورة على حقن زميلتها في غفلة منها بواسطة حقنة مجهولة، ولدى عودتها لبيت أسرتها سقطت مغمى عليها ليتم نقلها على وجه السرعة إلى مستعجلات مستشفى إبن طفيل بمراكش، وسلمت لها شهادة طبية لمدة ستة أشهر مفتوحة.

وتضيف مصادرنا، أن الأسرة توجهت بشكاية إلى عناصر الأمن ضد التلميذة التي تبين فيما بعد أن أسرتها كلفتها برمي الإبر التي كانت تستعملها خالتها التي خضعت لعملية جراحية في القمامة، غير أنها فضلت وضعها في محفظتها قبل أن تقوم بغرس إحداها في جسم زميلتها.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن والدة التلميذة الضحية المزدادة سنة 2001 تنازلت عن شكايتها بعدما أبانت الفحوص الطبية التي خضعت لها إبنتها بعد أسبوعين من الحادث عن إيجابيتها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة