خطير: الجزائر تسرق صومعة الكتبية وتعرضها كثرات مادي جزائري بالإمارات

حرر بتاريخ من طرف

في سابقة خطيرة في تاريخ الثرات المادي الإنساني، أقدمت الجارة الجزائرية بدون حياء وخجل على استنساخ صومعة الكتبية الشهيرة وعرضها في ملصق ترويجي واشهاري على هامش ما سمي ب ( أسبوع الثرات الجزائري ) الذي احتظنته مدينة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة مؤخرا.

وبحسب مصادر فإن إقدام المسؤولين بالجزائر الشقيقة على هذا النوع من السرقة من خلال عرض صور صومعة الكتبية الشهيرة في الملصق الاشهاري الرسمي للجزائر، آثار ضجة من الانتقادات والسخرية داخل أوساط زوار معرض أسبوع الثرات بالجزائر. ولاسيما ساكنة مدينة الشارقة الإماراتية. على اعتبار أن الكتبية كمعلمة تاريخية هي ثرات مادي إنساني عالمي محفظ في سجلات اليونسكو بشهادة الجميع. إلى جانب مآثر تاريخية عديدة يزخر بها المغرب.

وقد علق أحد الظرفاء على السابقة الخطيرة بقوله:(خصنا نحفظو جامع الفنا حتى لايتعرض بدوره للسرقة).

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة