خروقات التعمير تهدد النسيج العمراني لحي دار السلام ومناشدات لوالي جهة مراكش بالتدخل + صور

حرر بتاريخ من طرف

يعيش المركب السكني الجديد دار السلام بتراب جماعة سعادة المتاخمة لمراكش على إيقاع خروقات في التعمير تهدد النسيج العمراني للحي.

ومن النماذج الصارخة للتطاول على القوانين المنظمة للتعمير وللملكية المشتركة، قيام عدد من المواطنين القاطنين بالطوابق الأرضية “ريدشوسي” بفتح أبواب لشققهم في الجدران الخلفية لإقاماتهم السكنية، والإجهاز على حدائق تدخل ضمن الملك المشترك وتسييجها وضمها إلى ملكهم الخاص.

وقد توصلت “كشـ24” بمجموعة من الصور التي توثق لتلك الخروقات والتجاوزات حيث لم يتورع أحدهم في فتح باب غير قانوني وبطريقة عشوائية وتزويده بكاميرات للمراقبة، فيما عمد آخر إلى فتح باب وقام بصباغته بنفس لون الجدار للتمويه، بينما عمد آخرون إلى تسييج حدائق مشتركة واغلاقها بأبواب حديدية في اخلال تام بقانون الملكية المشتركة الذي يمنع منعا كليا إحداث هاته التغييرات.

وإزاء هذا الوضع الخطير الذي يستهدف النسيج العمراني للحي السكني الجديد، يناشد اتحادات الملاك وجمعيات المجتمع المدني بالحي والي جهة مراكش آسفي عبد الفتاح لبجيوي من أجل تدخل عاجل للضرب بقوة على أيدي المخالفين الذين يشرعنون بسلوكاتهم هاته لمزيد من الفوضى والعشوائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة