خرق قانون التعمير وتضييق “دريبة” يدفع مواطنا للإستنجاد بالوالي

حرر بتاريخ من طرف

وجّه مواطن شكاية إلى والي جهة مراكش أسفي كريم قسي لحلو من أجل التدخل العاجل لوقف الضرر الذي تعرض له من طرف جاره الذي قام بهدم منزله الآيل للسقوط وأثناء إعادة بنائه لم يحترم قانون التعمير على مستوى المنزل 114 الكائن بدرب الكبص بسيدي يوسف بن علي بمراكش.

وحسب الشكاية التي توصلت بها كشـ24 فإن المنزل المذكور تم بنائه حديثا بطريقة عشوائية، وفي خرق للقوانين والضوابط المنظمة للتعمير، حيث احتل الملك العمومي، و أدى إلى تضييق الزقاق المؤدي إلى باب منزل المشتكي رقم 113 بحي سيدي يوسف بن علي، مما تسبب في معاناة حقيقية بسبب ضيق “الدريبة” والولوج إلى المنزل.

وأشار المشتكي ذاته، أنه سبق وتوجه بشكايات إلى كل من رئيس المجلس البلدي و قائد المقاطعة الوسطى والباشا، مؤكدا أنه لم يتلقى أية أجوبة من طرفهم أو أية مراقبة أو حتى الحضور للوقوف على الخرق بشكل مباشر، حيث أن صاحب المنزل يقول إن السلطات هي من قدمت له التصميم. حسب تعبير المشتكي.

وطالب المتضرر والي الجهة من أجل التدخل ضد هذا الخرق واتخاذ التدابير القانونية اللازمة في الموضوع، لردع هذه الخروقات وإعادة الحالة إلى ما كانت عليه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة