اعتماد حل بيئي ذكي بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

“أخرجوا الهواتف ” عوض “ابعدوا الهواتف” كان هو شعار تجربة فريدة من نوعها في مجال تطوير طرق التقويم بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بالمغرب، حيث انطلق بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة مراكش آسفي بكافة الفروع والملحقة ( فرع آسفي- فرع القلعة- فرع الصويرة- ملحقة المشور بمراكش)، صبيحة أمس، ولمدة يومين عملية التقويم التشخيصي لفائدة المتدربات والمتدربين، الأطر النظامية للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مسلك التعليم الابتدائي – شعبة المزدوج، فوج دجنبر 2022، حسب البرنامج المعلن عنه سابقا.

ويتم ذلك عن طريق روائز محددة للمستوى يتم انجازها وتصحيحها أوتوماتيكيا على الهاتف النقال لكل طالب وطالبة على عكس ما هو مألوف في مثل هذه العمليات التي تتطلب كمية كبيرة من المطابيع والاوراق ومدة طويلة للتصحيح ومجهودات خيالية من الأطر المشرفة على العملية بأسرها.

وكانت هذه المبادرة لملحقة المشور بالمركز الجهوي لمراكش، قبل أن يتم تعميمها على كل فروع المركز الجهوي بالجهة، الشيء الذي ينم على قوة الأفكار وقوة فريق العمل المشهود له بالكفاءة والتميز وطنيا بقيادة مدير الملحقة الدكتور عبد الحفيظ ملوكي.

ولقيت هذه المبادرة التي كانت الملحقة المذكورة سباقة لها، استحسان الجميع، آملين أن يتم تعميمها على الصعيد الوطني.

ويشار إلى أن توجه الدولة هو الرقمنة والمرور للحلول المبتكرة التي تسهم في تقديم أحسن الخدمات وخاصة في المجال التربوي.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة