حكم مشدد في حق منفذي عملية السطو على محل المجوهرات بطنجة

حرر بتاريخ من طرف

أدانت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بطنجة مساء أمس الثلاثاء 15 يونيو الجاري، المتهمين بالسطو على محل لبيع المجوهرات وسط المدينة، بعشرين سنة سجنا نافذا لكل منهما.

وتعود تفاصيل هذه الواقعة إلى ليلة الثلاثاء 20 أبريل الأخير، حين أقدما شخصين على سرقة محل لبيع الذهب، بمنطقة “رأس حي المصلى” عند ملتقى شارع مكسيك بطنجة، بعدما خططا لاقتحام منزل مهجور بجواره، وتمكنا من سرقة محتويات المحل التي قاربت قيمتها 800 مليون سنتيم.

وكانت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، أوقفت شخصين من ذوي السوابق القضائية، يبلغان من العمر 29 و36 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في اقتراف عملية سرقة من داخل محل لبيع الحلي والمجوهرات.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الشرطة القضائية، مدعومة بتقنيي الشرطة العلمية والتقنية، كانت قد باشرت، يوم الأربعاء 21 أبريل الماضي، إجراءات معاينة سرقة من داخل محل للمجوهرات بحي المصلى بطنجة، تم الولوج إليه من خلال إحداث ثقب بجدار بناية مجاورة لمسرح الجريمة، قبل الاستيلاء على قطع مهمة من الحلي والمجوهرات.

وأضاف المصدر ذاته أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية، مكنت من تحديد هوية المشتبه فيهما المتورطين في ارتكاب هذه الجريمة وتوقيفهما، وذلك قبل أن يتم استرجاع جميع المسروقات بعد إجراء عملية تفتيش بمنزل شقيقة أحدهما بحي العوامة بنفس المدينة.

وأشار البلاغ إلى أنه تم إخضاع المشتبه فيهما لتدبير الحراسة النظرية رهن اشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك قصد تحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بارتكاب هذه الأفعال الاجرامية.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة