حقيقة ما وقع بحي عرصة علي اوصالح بالمدينة العتيقة لمراكش

حرر بتاريخ من طرف

حقيقة ما وقع بحي عرصة علي اوصالح بالمدينة العتيقة لمراكش
عاش حي “عرصة علي أوصالح” بالمدينة العتيقة لمراكش .ليلة أمس الثلاثاء 7 أبريل الجاري، حالة من الفوضى وإزعاج الساكنة من طرف مجموعة من المشتبه فيهم مدججين بالأسلحة البيضاء والحجارة . 
 
مجموعة من المنحرفين زرعوا الرعب والخوف في صفوف الساكنة وهو الشئ الذي عجل بحضور الأجهزة الأمنية على إختلافها يتقدمهم رئيس المنطقة الأولى، بالاضافة الى مسؤولين أمنيين وعناصر من الشرطة القضائية، والشرطة السياحية، وعدد من عناصر الصقور والدائرة الأمنية الثانية . 
 
بعد الحضور الامني المكثف جرى توقيف 5 أشخاص، مشتبه فيهم وهم في حالة هيجان كما تم حجز  أسلحة بيضاء ( سيف  وساطور )،  وقد تم اقتيادهم لمقر الدائرة الأمنية الثانية تحت إشراف رئيس المنطقة الأمنية الأولى، للاستماع اليهم طبقا للقانون واحالتهم على العدالة ليقول القضاء كلمته في حقهم.
 
وجدير بالذكر أن حي عرصة علي أوصالح والأحياء المجاورة  له، عرفت مؤخرا مجموعة من السرقات وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير ( السيارات) كما أن أحد المنازل بحي عرصة علي أوصالح تم إضرام النار في بابه، من طرف مجهولين وسرقة محل للألعاب الالكترونية لازال البحث جاريا عنهم، وقد استحسنت الساكنة التدخل الأمني الذي من شأنه ثني بعض المجرمين على التردد على الحي والاحياء المجاورة له بالمدينة العتيقة لمراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة