حقيبة سوداء تزرع الخوف في نفوس المواطنين باكادير

حرر بتاريخ من طرف

 

عاش شارع الحسن الثاني بمدينة أكادير، عشية أمس الاحد 09 شتنبر الجاري، حالة من الخوف، بعدما أقدم شخص ملتحي على ترك حقيبة سوداء بالقرب من أحد المحلات لبيع السيارات، وهو يصرخ “الله أكبر..الله أكبر”، مازرع الشك في نفوس المتواجدين بالمكان، والذين سارعوا إلى إخطار الجهات الأمنية التي حلت على وجه السرعة بعين المكان.

وفور قدومها قامت الفرقة التقنية للشرطة بتطويق المساحة التي توجد فيها الحقيبة، قبل أن تكتشف أن الحقيبة آمنة وبداخلها بعض من الحاجيات الشخصية وبطاقة وطنية.

واوزضحت المصاددر، أن العناصر الأمنية تمكنت من الاقتياد إلى المعني بالامر انطلاقا من بطاقته الوطنية، قبل إلقاء الخقبض عليه، ليتبين انه يعاني من اضطراب نفسي الأمر الذي استوجب نقله إلى  جناح الأمراض العقلية بمستشفى إنزكان.

ويذكر أن عددا من المسؤولين على رأسهم والي جهة سوس ماسة، ووالي الأمن، حضروا إلى عين المكان للوقوف عن كثب على ملابسات الحادثة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة