حقوقيون يطالبون بتمكين الاطر الصحية من كل وسائل العمل لمواجهة الوباء

حرر بتاريخ من طرف

قالت الجمعية المغربية لحقوق النسان فرع المنارة مراكش ان معركة مواجهة جائحة كرونا ، تتطلب كاجراء هام ، حماية الاطر الصحية ،بحكم انها في طليعة ومقدمة المواجهة، وتمكينها من كل الادوات ووسائل العمل ، والحاجيات المتعلقة بالوقاية .

وجاء في بلاغ للجمعية ان تجربة ايطاليا ماثلة امامنا ،فاصابات ووفاة العديد من الاطر الصحية ساهم بشكل سلبي في التصدي للوباء ، واثر ربما على معنويات الاطر، واطرنا الصحية على الاقل في مراكش تنشد الدعم والتبرع بالكمامات من نوع FPP2، و تحتاج وبكميات واحتياطي كافي : للكمامات الخاصة، النظارات ، محاليل التعقيم ، الالبسة الواقية وبعض اطرنا الصحية تشتغل بمستلزمات كانت استعملت ابان انتشار وباء ايبولا.

واضاف البلاغ ان صيدلية المركز الاستشفائي الجامعي تبدو لا تتوفر على الضروريات والتجهيزات ، لان المركز الاستشفائي الجامعي للاسف لم ينجز صفقة الادوية والمعدات الطبية والبيوطبية خلال السنة الفارطة، بمعنى ان المستلزمات الملحة والضرورية الان لم تكن متوفرة والان وجودها بكميات شحيحة.

وطالبت الجمعية بتجهيز المستشفيات وتمكين الاطر الصحية بمختلف مستوياتها ودرجاتها من المستلزمات الضرورية للاشتغال اولوية قصوى ولا تحتمل التأجيل، وحماية الاطر الصحية لتقوم بعملها غير قابل للتأخير او التفويض ، هو امر استعجالي على وزارة الصحة معالجته قبل حدوث الكارثة معلنه كل التضامن والدعم للاطر الصحية المرابطة بالمستشفيات للقيام بعملها الانساني النبيل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة