حصري: الموت يُغيِّب مستشاريْن جماعييْنِ بجماعة سيدي شيكر بإقليم اليوسفية أحدهما بسبب دراجة “سـ90”

حرر بتاريخ من طرف

لقي النائب الثالث لرئيس جماعة سيدي شيكر التابعة لإقليم اليوسفية مصرعه في حادثة سير.

وبحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فإن الهالك الذي انتخب باسم حزب التقدم والاشتراكية ضمن الأغلبية المكونة للمجلس الجماعي، كان قد غادر يوم الأربعاء المنصرم بيت رئيس المجلس الجماعي بعد حضوره حفلا أحيته فرقة شعبية “الشيخات”، على متن دراجته النارية “سـ90″، وفي الطريق إلى منزله إصطدم بدراجة من نفس النوع كان على متنها صهره ونجل الأخير، ليفارق الحياة على الفور.

وتضيف مصادرنا، أن قوة الإصطدام تسببت في اندلاع النيران بالدراجتين واحتراقهما، فيما تم نقل الطفل و والده إلى المستشفى لتلقي العلاج، حيث لا يزال وضع الإبن حرجا.

وفي سياق متصل، علمت الجريدة أن مستشارا جماعيا آخر من الأغلبية فارق الحياة يومه الإثنين 12 أكتوبر الجاري في الوقت الذي رجحت فيه مصادر أن يكون سبب الوفاة نتيجة حادث سير.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة