حزب التجمع الوطني للأحرار يشيد بمصادقة البرلمان الأوروبي على البروتوكولات التجارية مع المغرب

حرر بتاريخ من طرف

عقد المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، عصر اليوم السبت، إجتماعا لمكتبه لأول مرة بمدينة الداخلة والجهات الجنوبية الثلاث للمملكة المغربية برئاسة عزيز أخنوش.

ونوه حزب التجمع الوطني للأحرار في بلاغ له توصلت به “كش 24 ” عقب إنعقاد أشغال الإجتماع بالمجهودات المبذولة لإبرام الاتفاق الفلاحي بين المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي، مشيدا بالمكتسبات الاقتصادية والسياسية لصالح القضية الوطنية؛ وكذا بتصويت البرلمان الأوروبي على الاتفاقية الجديدة للصيد البحري، ذات الإنعكاسات الاقتصادية الإيجابية على الاستثمارات في القطاع بأقاليمنا الجنوبية على الخصوص.

وأشاد المكتب السياسي في بلاغه بجهود المملكة المغربية لتنمية الأقاليم الجنوبية، وتجديد التأكيد على صواب وجدية مقترح الحكم الذاتي كحل نهائي للنزاع المفتعل في الصحراء المغربية، طبقا للبلاغ.

وكشف حزب التجمع الوطني للأحرار أنه قدم مذكرة حول النموذج التنموي الجديد للديوان الملكي، وهي المذكرة التي تعد تلخيصا مركزا لما جاء في “مسار الثقة”، داعيا للحوار مع الأساتذة المتعاقدين وبحث الصيغ الإدارية والقانونية لإيجاد الحلول التي لا تتعارض مع ضمان انتشار الأساتذة بشكل يغطي كافة مناطق المغرب، حسب البلاغ.

وشدد الحزب أنه يدافع عن الاعتماد على اللغات الحية لتدريس المواد العلمية، وذلك ضمانا لجودة التعليم وسعيا لتحقيق المساواة بين كل فئات الشعب المغربي، مجددا التأكيد على ضرورة الرقي بأوضاع الثقافة الأمازيغية، كأحد مكونات الهوية الوطنية متنوعة الروافد.

وأسس الحزب في ختام بلاغه على حرصه على التعاون مع مكونات الأغلبية الحكومية في إطار الاحترام المتبادل والالتزام بمضامين البرنامج الحكومي.

ويشار أن حزب التجمع الوطني قد نظم تجمعا حضره الآلاف من مناصريه ومنتسبيه، إذ يعد الأكبر له بجهة الداخلة وادي الذهب

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة