حرفيون وتجار يطالبون بتحويل سوق أسبوعي بإقليم الحوز

حرر بتاريخ من طرف

وجّه حرفيو وتجار أمزميز عريضة إلى عامل إقليم الحوز وذلك من أجل التدخل لتحويل السوق الأسبوعي ثلاثاء أمزميز من مركز أمزميز إلى خارجه.

وذكر الموقعون على العريضة أن الأسواق الأسبوعية في أغلب الحواضر المغربية قد تم نقلها وتحويل نشاطها إلى خارج المراكز الآهلة للسكان، نظرا لما تخلفه هذه الأسواق من أضرار بيئية تتمثل في الكم الهائل من النفايات والقاذورات والغبار، إضافة إلى الضجيج الذي يؤثر سلبا على الساكنة المجاورة.

وأوضح هؤلاء أن السوق الأسبوعي ثلاثاء أمزميز بفعل تواجده وسط مركز أمزميز محاط بعدد من البنايات السكنية المأهولة، إضافة إلى تواجد المستشفى المحلي وسط هذا السوق مما يؤثر سلبا على المرضى والعاملين بالمستشفى.

وزاد حرفيو وتجار أمزميز بالقول إن وجود السوق الأسبوعي وسط مركز أمزميز يلحق أضرارا بالغة بالتجار والحرفيين المحليين الذين يتوفرون على محلات تجارية سواء بالسوق المركزي “المارشي” أو محيطه، حيث تكاد الحركة التجارة تكون منعدمة لديهم خلال هذا اليوم بسبب انصراف الناس إلى السوق وقضاء حاجياتهم هناك بأثمنة غير تنافسية.

وأشاروا أنه في حين يدفع التجار والحرفيين واجبات كراء محلاتهم التجارية والحرفية ويؤدون الضرائب والرسوم المختلفة لفائدة الدولة، فإن الباعة بالسوق الأسبوعي معفيين من تلك الواجبات والرسوم وبالتالي تنعدم المنافسة بين الطرفين ويكون التجار والحرفيين أكبر متضرر من تواجد السوق الأسبوعي قرب محلاتهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة