حراك تندوف يعود للواجهة.. وقفة سلمية لغاضبين مطالبين بالحرية‎

حرر بتاريخ من طرف

عاد حراك مخيمات للواجهة مجددا أمس الخميس، عندما نظم العشرات من الغاضبين مسيرة إحتجاجية إنطلقت من أمام مقر وكالة غوث اللاجئين بمخيمات تندوف، وإستمرت إلى مقر الكتابة العامة للبوليساريو.

وسادت حالة من الغضب المحتجين الذين رفعوا شعارات بالحرية والتغيير، شاجبين الفساد الطاغي بمؤسسات جبهة البوليساريو، حاثين في السياق ذاته على وجوب تأمين مخيمات تندوف، وفك القيود المفروضة على تحركات الساكنة.

وعمل أمن جبهة البوليساريو على مرافقة المسيرة السلمية ومحاصرتها، الشيء الذي كاد يؤدي إلى إصطدام حقيقي يعيد سيناريو شهر ماي الماضي، عندما فضت البوليساريو الوقفات السلمية بالقوة وإعتقلت على إثرها العشرات من المحتجين.

وتعهد المحتجون لدى إنهاء مسيرتهم التي إنطلقت على الساعة الحادية عشرة صباحا وإستمرت لزهاء الساعة والنصف بالإستمرار في الإحتجاج وتجسيد وقفات اخرى في الأيام الماضية إلى حين تحقيق مطالبهم المشروعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة