حراس أمن خاص يحتجون بمراكش بسبب حرمانهم من أجورهم + صور

حرر بتاريخ من طرف

نظم مستخدمون بشركة للأمن الخاص عشية يومه الثلاثاء 12 شتنبر الجاري وقفة احتجاجية بالحي الشتوي بتراب مقاطعة جليز بمراكش من أجل المطالبة بصرف أجورهم.

ورفع المحتجون لافتات يطالبون من خلالها السلطات بالتدخل لإنصافهم وحمل مشغلهم على صرف أجورهم.

وقال محتجون إنهم التحقوا شهر يوليوز المنصرم للعمل بشركة الأمن الخاص التي تتولى حراسة إقامة مملوكة لرجل أعمال بالحي الشتوي بمقاطعة جليز بمراكش، على أساس تسوية وضعيتهم والتصريح بهم في صندوق الضمان الإجتماعي، وذلك مقابل ألفي درهم شهريا نظير 12 ساعة من العمل في اليوم.

وأضاف المحتجون بأن صاحب الشركة وعدهم بصرف أجورهم قبل يومين من عيد الأضحى لتمكينهم من اقتناء الأضحية غير أنه اختفى عن الأنظار وأغلق هاتفه في وجههم، دون منحهم مستحقاتهم لحد الآن.

وكان مدير الشركة نفى الإتهامات الموجهة إليه بحرمان مجموعة من المستخدمين بمراكش من أجورهم وحرمانهم من شراء أضحية العيد كسائر المغاربة.

وقال مدير الشركة في اتصال بـ”كشـ24″، إنه لا تربطه أية علاقة بهؤلاء المستخدمين و لايشتغلون معه وإن كانت تربطهم به أية علاقة شغل كما يزعمون فعليهم الإدلاء بالبينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة