حرائق غامضة في أقل من أسبوع بمنطقة الشاوية آخرها أسفر عن مصرع أربعيني

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

كشفت مصادر كشـ24، أن الحريق المهول الذي إلتهمت ألسنة نيرانه المتطاير أكواما من التبن، بالجماعة القروية المزامنة بني مجريش، التابعة نفوذيا لعمالة إقليم سطات، أسفر عن ظهور جثة رجل في عقده الرابع متفحمة وسط الأكوام السالف ذكرها، في ظروف وصفتها مصادر مطلعة بالغامضة، الشيء الذي عجل بفتح تحقيق عام وشامل، تحت إشراف ممثل الحق العام، لدى محكمة الاستئناف بسطات.

هذا وعلمت الجريدة، أن الحريق الذي وصفته مصادرنا بالمروع، اندلع فجر اليوم الأحد الموافق ل 16 ماي الجاري، بالجماعة القروية المزامزة، وبالضبط على مستوى دوار أولاد عياد، في ظروف غامضة، وفور علمها بالخبر، انتقلت عناصر الوقاية المدنية والدرك الملكي والسلطة المحلية، صوب مكان الحريق قصد القيام بالمتعين.

وعملت السلطات الأمنية المختصة وفق كل اختصاص، على إخماد الحريق المروع، كما أشرفت العناصر الدركية والسلطة المحلية، على نقل جثة الأربعيني صوب مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بسطات، قصد إخضاعها للتشريح الطبي، لمعرفة ظروف وملابسات الواقعة المأساوية الأليمة، فيما فتحت عناصر الضابطة القضائية بحثا وتحقيقا قضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار ما ستسفر عنه التقارير الطبية والأبحاث القضائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة