حافلات سيتي باص تخلق حالة احتقان بفاس ومطالب الرحيل تتجدد + صور

حرر بتاريخ من طرف

احتج العشرات من الطلبة والتلاميذ، صباح اليوم الجمعة، بمنطقة أولاد الطيب بنواحي فاس، على التدهور الفظيع في خدمات حافلات النقل الحضري للمدينة، ورفع المحتجون من جديد شعارات تطالب برحيل الشركة التي تتولى التدبير المفوض للقطاع.

وحاصر المحتجون حافلات مهترئة تابعة للشركة، ودعوا إلى تزويد المدينة بأسطول حافلات جديدة، مع ضمان الوصول في الوقت المحدد وتغطية جميع مناطق المدينة.

وتزامنت هذه الاحتجاجات مع موجة غضب ضد الشركة تجددت في شبكات التواصل الاجتماعي ضد تردي خدمات هذه الشركة، وجرى نشر صور لحافلات ملوثة تعاني من اعطاب كثيرة. وقدمت على أنها تلوث البيئة وتهدد حركة السير بالنظر إلى الحوادث التي تسقط فيها.


وكان عمدة المدينة قد فرض غرامات على الشركة ودعاها إلى تطبيق توصيات لمجلس الحسابات تخص تجديد الاسطول. لكن الشركة، في ظل هذه الأزمة، لجأت إلى تحكيم وزارة الداخلية. وانقسم أعضاء مجلس الجماعة بين مدافع عن الشركة ومطالب برحيلها. لكن الخدمات التي تقدمها الحافلات تواصل تدهورها، ما أدى إلى احتجاجات في شبكات التواصل الاجتماعي وفي الميدان.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة