حادثة سير جديدة بسبب حافلات منتهية الصلاحية للنقل الحضري بفاس

حرر بتاريخ من طرف

عادت الحافلات منتهية الصلاحية لشركة النقل الحضري بفاس مجددا إلى الواجهة، بعدما ارتكب إحدى هذه الحافلات المجنونة حادثة سير بالقرب من مستشفى عمومي، صباح اليوم الثلاثاء. الحادثة وقعت بالقرب من مستشفى ابن الخطيب المعروف باسم “كوكار”، حيث تسلقت الحافلة رصيفا عاليا، وكادت أن تسبب في كارثة إنسانية.

ولم تسجل أي إصابات في صفوف الركاب أو المارة، لكن الساكنة اعتبرت بأن الحادثة تظهر بجلاء الخطر المحذق الذي يمكن أن تسببه في أي وقت وحين هذه الحافلات المهترئة التي انتهت مدة صلاحيتها، في ظل تجاهل الشركة التي تدبر قطاع النقل الحضري لجميع النداءات المطالبة بضرورة تجديد الأسطول، بما فيها إنذارات رئيس المجلس الجماعي الحالي، عبد السلام البقالي.

وكان عمدة المدينة قد تحدث على أن الشركة مطالبة بأن تسحب ما يقرب من 122 حافلة منتهية الصلاحية، وأن تدخل ما يقرب من 194 حافلة جديدة، طبقا لما ينص عليه دفتر التحملات الموقع في عهد شباط بين الجماعة وبين الشركة التي تتولى التدبير المفوض للقطاع.

ووجه العمدة البقالي إنذارين للشركة بالاستعانة بمفوض قضائي، وأمهلها شهرين لتنفيذ هذه الالتزامات تحت طائلة غرامة مالية محددة في 10 ملايين سنتيم عن كل يم تأخير. لكن الشهر لحد الآن تجاهلت الإنذارين، في وقت يقترب الإنذار الثاني من استكمال أجل شهر، مع بداية شهر فبراير القادم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة